جعلها تتقيأ يوميًا لمدة 10 سنوات.. بكاء امرأة مسنة عند اكشاف سبب مرضها الغامض.. شاهد

0 تعليق ارسل طباعة

بكاء امرأة مسنة عند اكشاف سبب مرضها الغامض سيدة بريطانية أصيبت بمرض نادر جعلها لا تتوقف عن القئ يوميا لمدة 10 سنوات ماضية، وأصبحت غير قادرة على تناول الطعام أو استفادة جسدها بأي مواد غذائية طوال هذه الفترة، وأخيرا عرفت جودي صاحبة الـ 71 عاما تشخيص لمرضها المبهم.
ووفقًا لصحيفة " ذا صن" البريطانية اكتشف الأطباء أخيرًا سبب تقيؤها كل يوم ، حيث أوضحت المرأة التي تقطن في مقاطعة كينت الإنجليزية كيف أجرت جراحة لتعذر الارتخاء المريئي في عام 2008 مما جعلها غير قادرة على تناول وجبات مناسبة.
وتؤثر حالتها على كيفية انتقال الطعام على طول المريء – لكن العملية الجراحية التي أجرتها جعلتها تشعر بالغثيان باستمرار وتتقيأ في كل مرة تأكل.
وخسرت جودي الكثير من وزنها، مع التأثير على الجلد والعظام بعد تعرضها للتشخيص الخاطئ لسنوات خضعت فيها لأربع عمليات جراحية أخرى لمحاولة تصحيح اضطراب المريء.
ووصفت تجربتها المؤلمة وتأثيرها على عدم قدرتها على تناول الأكل نهائيًا، قائلةً: "كان الأمر كما لو أن كرة الجولف عالقة في حلقي وكنت أختنق، أردت فقط أن أعود سليمة مرة أخرى".
لمشاهدة الفيديو اضغط هنا
وقالت جودي وهي تبكي على الهاتف مع ابنتها: "يقول الطبيب إنه شيء يسمى العصب المبهم الذي لا يعمل بشكل صحيح ويعتقد أن هناك طريقة يمكن أن تجعلني أفضل".
وعلى الرغم من أن الاختبار الأول لحمض معدة جودي أثبت أن عصبها المبهم كان يعمل إلى حد ما ، أثبت اختباران آخران أنها استغرقت ساعة أطول من معظم الناس لتفريغ معدتها – وهو ما جعلها تتقيأ-.
وقال الدكتور المتابع لحالتها: "بعد كل هذه السنوات يمكننا أن نخبرك ما هي المشكلة ولماذا أنت تعاني، ولا شك في أن هناك بعض الأضرار في الوريد المبهم، والخطوة التالية هي مجيئك إلى المستشفي ونأمل أن نتمكن من إحداث فرق".
وفي حين أنه من المستحيل إصلاح العصب المبهم التالف، يريد الدكتور شدراوي إجراء عملية جراحية على معدة جودي وإضافة صمام للمساعدة في علاجها.
شاهد المزيد: شجاعة سائق أتوبيس تنقذ امرأة مسنة من محاولة سرقة واعتداء.. فيديو وصور

المصدر صدى البلد

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطه ولا يعبر عن وجهة نظر وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق