بالصدفة.. امرأة تكتشف خيانة زوجها السابق في الصحف

0 تعليق ارسل طباعة

امرأة تكتشف خيانة زوجها السابق في الصحف اكتشفت امرأة بريطانية بشكل صادم خداع زوجها السابق لها، حيث قرأت خبر إعلان زفافه على الإنترنت، وعثرت نيكيتا مورينو، البالغة من العمر 30 عامًا ، على خبر زفاف زوحها السابق روبرت بالصدفة في إحدى الصحف البريطانية، قائلةً:"فهمت أخيرًا سبب انهيار زواجنا".
وتقول نيكيتا حسبما ذكرت صحيفة " ذا صن" البريطانية إن زواجها من روبرت، صاحب الـ 30 عامًا ، انتهى بشكل مفاجئ "في مارس 2017، وأنهىت إجراءات طلاقهما في يناير 2018".
والتقى الزوجان وفقا لما سردته نيكيتا، في عام 2013 في نيويورك، واعتقدت نيكيتا أن زواجهما سعيدًا حتى طلب روبرت الطلاق فجأة، لكنها اكتشفت لاحقًا أن ذلك يرجع إلى قصة حب روبرت الجديدة مع لورين ميليان، ذات الـ 35 عامًا.
كان لقاء روبرت ونيكيتا الأول في صالة ألعاب رياضية – تمامًا مثل روبرت ولورين – وبعد بضعة أشهر من لقائهما انتقلوا للعيش معًا.
وتشبه بداية قصة حب روبرت ونيكيتا تلك التي شاركها مع زوجته الثانية، حيث انتقل روبرت إلى منزل لورين في غضون بضعة أشهر.
ووصفت نيكيتا روبرت بأنه رجل نبيل "من العصر الجميل"؛ فكان يحضر إليها فطورها في السرير ويحضر كل أداء راقص، وبعد بضع سنوات معًا، تزوج روبرت ونيكيتا في حفل مدني في 23 ديسمبر 2015، لكنهما خططا لحفل زفاف كبير في 12 أغسطس 2017 في مسقط رأسه في دالاس.
وتشرح نيكيتا كيف حجزا المكان واشترت فستان زفافها، مع توافد أفراد عائلتها عبر الرحلات الجوية من لندن وترينيداد لحضور الحفل، وفي ديسمبر 2016، سافرت عائلة نيكيتا من لندن إلى دالاس لمقابلة عائلة روبرت، وأكملا قائمة حفل زفافهما.
وتذكر أنها اكتشفت أنها حامل في الشهر الذي طلب فيه روبرت الطلاق، لكنها تقول إنها أُجهضت في شهر مايو بسبب الإجهاد، وأضافت أنها عندما اتصلت بروبرت من المستشفى، ولم يأت لزيارتها.
اقرأ أيضًا: أسرار الزواج الناجح .. نصائح زوجين خلال فوتوسيشن احتفالهما بالذكرى الـ60.. صور
وبعد الانتهاء من أوراق الطلاق، قالت نيكيتا إنهما لم يتحدثا حقًا، وذهبت لتلقي العلاج النفسي في محاولة للمضي قدمًا في حياتها، مشيرةً إلى إنها تتمنى كل الخير لروبرت ولورين، وأن الجميع يستحق قصة حب "مبنية على الحقيقة".
وأضافت نيكيتا، أنه وجد الحب منذ ذلك الحين ولكن:"كنت أتمنى لو أخبرني الحقيقة".
روبرت، الذي وصف لورين بأنها "الشخص الذي أريد أن أقضي بقية حياتي معه"، تزوج زوجته الثانية في متحف الفن المعاصر، كونيتيكت، في 2 أغسطس.
وقال روبرت للصحيفة: "انفصلت أنا ونيكيتا ووافقنا على الطلاق المتبادل والودي، كل هذا كان مفاجئًا جدًا بالنسبة لي، ولم أكن أدرك أن هناك مشكلة في أي وقت، أنا سعيد مع عائلتي وأتمنى لنيكيتا الأفضل".
وتعرضت العروس لورين لانتقادات شديدة لرغبتها في استبعاد أفضل صديقة في طفولتها كخادمة شرف لها في زفافها، لأن لديها أفكارًا مسمومة.

المصدر صدى البلد

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطه ولا يعبر عن وجهة نظر وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق