بعد معركة استمرت خمسة أشهر.. وفاة أول متعافٍ من الإيدز في العالم

0 تعليق ارسل طباعة

وفاة أول متعافٍ من الإيدز في العالم توفي الأمريكي تيموثي راي براون المعروف باسم "مريض برلين" وأول شخص في العالم تعافى من فيروس نقص المناعة البشرية ( الإيدز) بمرض السرطان.
ووفقًا لموقع " بي بي سي" شخص براون، البالغ من العمر 54 عامًا، بفيروس نقص المناعة البشرية أثناء إقامته في برلين عام 1995، ثم في عام 2007 أصيب بنوع من سرطان الدم يسمى سرطان الدم النخاعي الحاد.
تضمن علاجه تدمير النخاع العظمي الذي ينتج الخلايا السرطانية، ثم إجراء عملية زرع نخاع العظم، وجاء النقل من متبرع لديه طفرة نادرة في جزء من حمضه النووي يسمى الجين «CCR5».
وهذا الجين عبارة عن مجموعة من التعليمات الجينية التي تبني المدخل الذي يمر عبره فيروس نقص المناعة البشرية (HIV) لإصابة الخلايا، والطفرات فيه تغلق الباب بشكل أساسي وتمنح الناس مقاومة لفيروس نقص المناعة البشرية.
اقرأ أيضًا: لغز محير.. العثور على امرأة مفقودة منذ عامين تطفو على الماء.. فيديو وصور
وقالت جمعية الإيدز الدولية إن براون أعطى العالم الأمل في إمكانية علاج فيروس نقص المناعة البشرية، فيما كتب صديقه تيم هوفجن على فيسبوك "ببالغ الحزن أعلن وفاة تيموثي … محاطًا بي وأصدقائي، بعد معركة استمرت خمسة أشهر مع سرطان الدم".
وأضاف: "تيم كرس حياته المهنية بسرد قصته عن علاجه لفيروس نقص المناعة المكتسبة وأصبح سفير الأمل، رغم أن علاجه كان محفوفًا بالمخاطر وصعبًا للغاية بحيث لا يمكن استخدامه بشكل روتيني – فهو يظل في الأساس علاجًا للسرطان، ومع ذلك ، ألهمت قصة براون العلماء والمرضى والعالم بإمكانية إيجاد علاج في النهاية".
وقال البروفيسور أديبا كامارولزامان، رئيس الأكاديمية الدولية للعلوم: "نحن مدينون لتيموثي وطبيبه، جيرو هوتر، بامتنان كبير لفتح الباب للعلماء لاستكشاف مفهوم أن علاج فيروس نقص المناعة البشرية ممكن".
وأوضح البروفيسور شارون لوين مدير معهد دوهرتي في ملبورن بأستراليا: "على الرغم من أن حالتا تيموثي وآدم ليستا استراتيجية قابلة للتطبيق على نطاق واسع للعلاج ، إلا أنها تمثل لحظة حاسمة في البحث عن علاج لفيروس نقص المناعة البشرية، وكان تيموثي نصيرًا ومدافعًا عن إبقاء علاج فيروس نقص المناعة البشرية على جدول الأعمال السياسي والعلمي".
وأكمل لوين: "يأمل المجتمع العلمي في أن نتمكن يومًا ما من تكريم إرثه من خلال استراتيجية آمنة وفعالة من حيث التكلفة ويمكن الوصول إليها على نطاق واسع لتحقيق مغفرة فيروس نقص المناعة البشرية وعلاجه باستخدام تحرير الجينات أو التقنيات التي تعزز السيطرة على المناعة".
شاهد المزيد: إهمال مستمر لسنوات.. وفاة طفلة بسبب تعرضها للدغات قمل متكررة.. صور

المصدر صدى البلد

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطه ولا يعبر عن وجهة نظر وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق