سكاكين وسرقة وتكسير.. أغرب العادات للاحتفال بعيد الهالوين

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
تحتفل بعض الدول الغربية اليوم بعيد الهالوين، الذي يخرج فيه المواطنون إلى الشوارع ويرتدون أزياء مرعبة ويطلبون الحلوى من المارة في الشارع. 

وتعتبر تلك العادات بدعة غربية لتغيير شكل الاحتفال، اما عيد الهالويين نفسه احتفال ببداية السنة الطقسية المسيحية في الغرب المكرسة لاستذكار الموتى بما فيهم القديسون. 

في السطور التالية نستعرض أغرب العادات التي يتبعها المواطنون حول العالم في الإحتفال بذلك العيد . 

- نزهة المقابر في المكسيك 

تقوم الفنادق بعرض رقضات مخيفة، ووضع الزبائن في توابيت ظنا منهم أن ارواح المقربين لهم تأتي لزيارتهم في الهالوين، و من ثم يذهبون في نزهه غلى المقابر وتسمى نزهة الهالوين. 

-تكسير وحرق في امريكا 

تتصدر امريكا دائما اغرب الاحتفالات بسبب ما يقوم به المواطنون من افكار غير تقليدية في الاحتفالات، في ذلك العيد يقوم المحتفلون بسرقة الفاكهه الفاسدة من الحقول وتكسير السيارات وصولا إلى حرق بعض المنازل. 

- ترك وجبة خفيفة في النمسا 

يقوم المواطنون في النمسا بالقيام بشيء لطيف نوعا ما ، فإنهم يتركون وجبات خفيفة امام منازلهم لمدة اسبوع منذ يوم الإجتفال في 31 أكتوبر و حتى 8 نوفمبر . 

- سكاكين مختبئة في ألمانيا 

يقوم الشعب الألماني بالإحتفال بالهالوين عن طريق وضع سكاكين مخبأة تحت وسائدهم في ليلة عيد الهالوين ، ظنا منهم أنهم سيقاومون أرواحا شريرة اثناء نومهم في تلك الليلة. 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطه ولا يعبر عن وجهة نظر وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق