حياة ومخلوقات جديدة..اكتشاف مذهل داخل أعماق البحار

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
بعد 4 أعوام ونصف، أعلنت أكبر رحلة استكشافية لأعماق المحيطات، عن اكتشاف 12 نوعا جديدا من المخلوقات البحرية.اضافة اعلان

بتمويل من الاتحاد الأوروبي، نفذ مشروع "أطلس" الذي أكمل مهمته مع نهاية 2020، بحوالي 45 بعثة بحثية منذ يونيو 2016، لاستكشاف الحياة تحت سطح البحر، في منطقة عميقة من شمال المحيط الأطلسي.

وشارك في المشروع الذي كلف 11 مليون ، أكثر من 80 عالما وطالبا متطوعا من 13 دولة، متخصصين في علم الأحياء البحرية والمحيطات، حسب ما أشارت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وبسبب تعذر الوصول إلى أعماق المحيطات، لا يعرف البشر سوى القليل عن الحياة في الأعماق، حتى أن كيميائي المحيطات جورج وولف أشار إلى أن البشر لديهم "خرائط أوضح عن سطح القمر والمريخ مقارنة بقاع البحر".

وأسفرت الرحلة البحرية عن اكتشاف 12 نوعا جديدا من مخلوقات البحار، كما اكتشفت 35 من المخلوقات البحرية المعروفة، في أماكن لم تكن مكتشفة فيها من قبل.

كما توصل الباحثون إلى أن احترار المحيطات وتحمضها وتناقص توافر الغذاء، بسبب التلوث البحري المتزايد، سيؤدي لتقليص البيئة المناسبة لمخلوقات أعماق المحيط بحلول عام 2100.

كما اكتشف العلماء حقلا من الينابيع الساخنة في قاع البحر في جزر الأزور، حيث تعد الحقول الحرارية المائية مناطق مهمة ذات إنتاجية بيولوجية عالية، وتستضيف مجتمعات معقدة وسط أعماق المحيطات الشاسعة.

ولأن أعماق البحار البعيدة بإمكانها أن تسحق الغواصين من الضغط العالي، تم استخدام أجهزة الروبوت التي ساعدت باكتشاف الأماكن غير المكتشفة.

وكان من بين اكتشافاتهم الرخويات والأسماك والإسفنج ونوع جديد من المرجان، الذي يعيش على الشعاب المرجانية السوداء التي يزيد ارتفاعها عن 1300 قدم تحت السطح. 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطه ولا يعبر عن وجهة نظر وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق