عاشت أياما صعبة .. العناية الإلهية تنقذ مراهقة من الموت مرتين

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أنقذت العناية الألهية فتاة مراهقة تبلغ من العمر 16 عامًا من الموت مرتين حيث ساءت حالتها بشدة نتيجة إصابتها بإنتان في الدم وتحول لون بشرتها إلى اللونين الأزرق ثم الأسود.

وحسب صحيفة «ميرور» البريطانية ساءت حالة الفتاة المراهقة لدرجة أن الأطباء طلبوا من والديها توديعها بعد أيام من مرضها والتي شهدت ارتفاعا كبيرا في درجات حرارتها.

عانت إيلي هاريس والتي تلعب كرة القدم لمدة أربعة أيام في أحد مستشفيات ويلز بالمملكة المتحدة حيث أصيبت بسكة قلبية وتم إنعاشها مرتين بسبب ذلك، إضافة إلى إصابتها  بطفح جلدي شديد.   

وازداد الأمر سوءًا عندما طلب الأطباء وضعها على جهاز ECMO لحمايتها من الفشل نتيجة عدوى الإنتان حيث لا يوجد الجهاز إلا في خمسة أماكن فقط في جميع أنحاء المملكة المتحدة ، وليس منها ويلز كما تبلغ تكلفة استخدامه حوالي 100000 جنيه إسترليني لكل مريض.

ولحسن حظها وفر الجهاز للفتاة وتم شفاءها وتعالج الآن من اضطراب ما بعد الصدمة كما تقوم بجمع التبرعات للمستشفي لتغطي تكلفة استهلاكها لجهاز ECMO لمدة 10 أيام. 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطه ولا يعبر عن وجهة نظر وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق