وش إجرام.. حكاية جريمة ال 40 جنيه وجثة صاحب السوبر ماركت…

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
تابع أحدث الأخبار
عبر تطبيق

مؤشرات ضبط الوقت كانت تشير إلى العاشرة صباحا، هدوء يطبق على الأجواء داخل منطقة كرداسة شمال محافظة الجيزة، لم يكن ذلك إلا هدوء يسبق العاصفة، فبعد لحظات تحول المشهد  180 درجة، حيث علت صرخات السيدات، لتعلن عن نشوب مشاجرة حامية الوطيس راح ضحيتها شاب يدعي «خالد رمضان»  قتيلا على يد نجل ابن عمه «عاطل» بسبب خلافات بين شقيق المجني عليه والمتهم على مبلغ ٤٠ جنيه، ومواد خردة، وعلي أثر ذلك تدخل المتهم لحل النزاع بينهما، وعند اندلاع المشاجرة، هرول القاتل مسرعًا نحو منزله وأخرج من دولابه سلاحا أبيض«كزلك» ثم توجه لمكان الضحية وسدد له ضربه بالسلاح قاطعا أحد أصابعه، ثم تبعها بضربه على الصدر، أخرج قلبه خارج صدره، وضرب شقيق المجنى عليه صاحب المشاجرة فى البداية ليصيبه بجروح ولاذ بالفرار.

تفاصيل تلك الواقعة كما دونتها سجلات ضباط مباحث مركز شرطة كرداسة بمديرية أمن الجيزة، كانت بتلقى الرائد معتصم رزق رئيس وحدة المباحث، إشارة من غرفة النجدة بنشوب مشاجرة بين طرفين وسقوط قتيل.

على الفور انتقل رجال المباحث لمكان الحادث، وبالفحص تبين وجود جثة «خالد رمضان» الشهير بـ «خالد البراني»، إثر إصابته بجروح ذبحى بالرقبة.

وبإجراء التحريات تبين نشوب مشاجرة بين المتهم والمجنى عليه بسبب خلافات على ٤٠ جنيها اقترضها شقيق المجنى عليه من والده، وسرقة خردة من شقيق المتهم، على أثرها تطورت الخلافات إلى مشاجرة بينهما، واستل المتهم آلة حادة وقتل بها المجنى عليه أمام المارة، وتم نقل الجثة إلى مشرحة المستشفى تحت تصرف النيابة العامة.

وتحفظت القوات على المتهم، وتم تحرير محضر بالواقعة وأخطر اللواء رجب عبدالعال مساعد وزير الداخلية مدير أمن الجيزة والذى أحال الواقعة إلى النيابة العامة بشمال الجيزة والتى طلبت التحريات حول الواقعة، كما أمرت بانتداب الطب الشرعى لتشريح جثة المجنى عليه لكشف ملابسات الوفاة.

كما أمرت النيابة بالتحفظ على سلاح الجريمة وإرساله للمعمل الجنائى لفحصه ومضاهاته بالإصابات التى لحقت بالمجنى عليه، لبيان عما إذا كان هو السلاح المستخدم فى الجريمة من عدمه، كما أمرت بحبس المتهم ٤ أيام على ذمة التحقيقات مع مراعاة التجديد له فى الموعد المحدد.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطه ولا يعبر عن وجهة نظر وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق