طيار يحقق رقمًا قياسيًا بالطيران بطائرة داخل نفق بسرعة 240كيلومترًا..فيديو

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف


استطاع قائد طائرة صغيرة، التحليق بها بسرعة كبيرة داخل نفق فى تجربة مثيرة، حيث حلق بطائرته بسرعة 240 كيلومترا، مما زاد من خطورة التجربة، وذلك وفقا لما نشرته شبكة “سكاى نيوز”.


يبلغ طول النفق نحو كيلومتر ونصف الكيلومتر، وتمت التجربة بطائرة السباق المعدلة ( Zivko Edge 540)، ولم تستغرق التجربة أكثر من 43 ثانية، قطعت خلالها مقطعين من النفق، وكانت الطائرة الصغيرة تحلق على ارتفاع أقل من متر بقليل.



وأوضح التقرير، أن الطيار الإيطالى داريو كوستا، سعى من وراء هذه التجربة التي وصفت بـ”المتهورة”، إلى تحطيم 5 أرقام قياسية مرة واحدة، والدخول في موسوعة “جينيس” للأرقام القياسية، وبالفعل تمكن من تحقيق مراده”.


ومن بين هذه الأرقام التي حققها، التحليق داخل أطول نفق حتى الآن، وأول طائرة تقلع من داخل نفق، وأول طائرة تقطع مقطعين من النفق بينهما جسر.


وكانت هذه التجربة بحاجة إلى مهارة شديدة تبقي الطائرة بعيدة عن الأرض عند التحليق، حتى لا ترتطم بالأرض أو بالجوانب الإسمنتية، خاصة أن الطيارين اعتادوا على التحليق في السماوات حيث لا تحدهم حدود.


الطائرة داخل النفق


وفى سياق آخر، نفذت طائرة بمحرك واحد – فى وقت سابق – هبوطًا اضطراريًا على طريق سريع، حيث اصطدمت بسيارة كانت تستقلها سيدة عجوز تدعى فيكتوريا ومعها حفيدتها إيفى ذات السبعة أعوام، وهما فى طريقهما للمنزل في ولاية كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية، وذلك وفقا لما نشرته وكالة “سبوتنيك” الروسية.


وقالت فيكتوريا، في فيديو انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعى، إنها سمعت صوت اصطدام قوى، واعتقدت أن شاحنة اصطدمت بهم، لكنها تفاجأت فيما بعد أنها طائرة.


وحاولت فيكتوريا إخراج حفيدتها إيفي من السيارة التي كانت مليئة بوقود الطائرة والزجاج، ولكنها كانت عالقة حتى ساعدتها سيدة بالزحف عبر السيارة والخروج، فيما لفها رجال الطوارئ ببطانية بعد أن نزعوا عنها ملابسها الملوثة، وقالت فيكتوريا، إنها شاهدت الطائرة بدون جناحها الأيمن الذى كان عالقًا فى المقعد الخلفي لسيارتها.


 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق