5 أسرار فى حياتك الزوجية ماينفعش تطلع برا البيت..عشان تحافظى على استقرار عيلتك

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف


نشارك دائمًا أفراحنا وأحزاننا مع أحبائنا ومعارفنا، حتى نحصل على دعمهم في الأوقات الصعبة أو أن يكونوا سعداء بانتصاراتنا الصغيرة، ومع ذلك، يجب أن تكون الحياة الخاصة مخفية عن الآخرين لأنها تتعلق فقط بالزوجين أنفسهم، فهناك بعض الموضوعات الخاصة التى تتعلق بحياتك أنت وزوجك، لا يجب أن يتم مشاركتها مع من حولك.


وفى التقرير التالى يوضح موقع “برايت سايد” بعض الموضوعات التي لا ينبغي مناقشتها مع أي شخص باستثناء شريك حياتك، حتى لا تندم فى النهاية:


1. الخلافات بينكم:

 


تتضمن أي علاقة بعض المواقف التى تعتقدين إنك لن تستطيعي تجاوزها أبدًا مع شريك حياتك، ولكن فى كثير من الأحيان ينتهى بكم الأمر بالعفو عن أخطاء كل منكم رغبة فى مواصلة الحياة سوياً، وعلى العكس من ذلك، سيتذكر أصدقاؤك وأقاربك فظاظة شريكك طوال الوقت، لذلك يفضل عدم الإفصاح عن مشاكلك الخاصة مع شريك حياتك.


f475eca4c5.jpg


الخلافات


2. مخاوف شريكك حتى لو بالمزاح:


الخوف من المشاعر التى لا نستطيع السيطرة عليها، فبعض الناس يخافون بشدة من العناكب، بينما يكره البعض الآخر المرتفعات، لذلك  يجب حظر المزاح حول مثل هذه الأشياء، خاصة إذا تحول الأمر إلى دعابة لمحاولة إضحاك من حولك، فمن الأفضل أن تساعدي شريكك على محاربة خوفه، ربما في المرة القادمة سيكون رفيقك أكثر ثقة بنفسه.



مخاوف شريكك


3. المشاكل المالية:


لا ينبغي التحدث عن المواضيع الخاصة بالناحية المادية سواء ارتفاع الدخل أو انخفاضه، حتى مع الأقارب من الدرجة الأولى، ميزانية عائلتك هي عملك الخاص، وإذا كنت تحتاجين مساعدة أسرتك، فمن الأفضل مناقشة الموضوع مع شريك حياتك أولاً.


31c2e9447a.jpg


الخلافات المالية


4. العيوب:


من المرجح إنك سوف تتصالحين مع مصائب رفيقك وعيوبه مع مرور الوقت، ومع ذلك، يمكن لأقاربك تذكر بعض العيوب إلى الأبد وكشفها أثناء المحادثة مع زوجك، مما يتسبب فى شعورك بالإحراج، لذلك يجب أن تحتفظي بأسرار زوجك وعيوبه ولا تفصحى عنها لأى حد.



عيوب الشريك


5. المشاعر والأسرار:


الثرثرة المفرطة يمكن أن تكون مؤلمة لمن تحب، فهو يثق بك ويخبرك بأهم أسراره، لذلك لا يتوقع منك أن تفصحى عنها لأحد، حتى لو من باب الفضفضة، لذلك يجب على المرأة أن تحفظ أسرار زوجها وتكون عند حسن ظنه بها.


 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق