"اكسترا نيوز" تركز على اعتراف إعلامي إخواني بفشل محتوى أبواق الجماعة.. فيديو

0 تعليق ارسل طباعة

تعيش قنوات الإخوان التى تبث من خارج البلاد، حالة من التخبط والفشل، لأنها لم تعد تعتمد إلا على الفبركة ونشر الشائعات والأكاذيب، حتى وصل ملل هذه القنوات التحريضية إلى الإعلاميين العاملين بها، حيث سلط برنامج "هذا الصباح" الذى تقدمه الإعلامية أسماء مصطفى على قناة "اكسترا نيوز"، على شهادة أحد أبواق قناة الشرق الاخوانية. 

يذكر أن قنوات الإخوان حاولت خلال الفترة الماضية، نشر الأكاذيب حول ملف هدم المساجد، فى محاولة خبيثة لإظهار أن الدولة المصرية تسعى إلى هدم المساجد، دون أن تكشف أن هذه المساجد تم بنائها بصورة غير شرعية وأن المساجد التى يتم إزالتها للمصلحة العامة ومن ثم يتم بناء مساجد جديدة مكانها، ولذلك تفشل هذه المخططات الاخوانية ضد الدولة المصرية.  

أكدت الإعلامية أسماء مصطفى، أن الفبركة هى السياسة العامة لقنوات الإخوان الإرهابية، خاصة أن هذه القنوات لم تعد تجد ما تقوله فى ظل إنجازات الدولة المصرية، مشيرة إلى أن الصفحة الخاصة بقناة مكملين الإخوانية نشرت بوست مفبرك لتصريحات الرئيس عبد الفتاح السيسى حول محور المحمودية. 

 

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق