هل ارتبط بطليّ «أنت أطرق بابي» في الحقيقة؟.. اشتهرا عربيًا وأعتبرا «مصدر ا للبهجة»

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لاقتراحات اماكن الخروج

لقاء عن طريق الصدفة، بين بائعة زهور تدعى «إيدا» ومهندس معماري وهو «سركان»، وسرعان ما تتحوّل المقابلة العابرة إلى مشاكسات ومغامرات ينتهي بوقوع كلاهما في قصة حُب بينهما، فبعد أن كان بطل المسلسل التركي «أنت أطرق بابي»، يحارب لاستعادة حبيبته السابقة، أنقلبت مساعي ذاك المهندس وصاحب أحد أكبر الشركات في تركيا، منجذبًا للفتاة بائعة الزهور التي تستكمل دراستها في الجامعة.

تلك الأحداث نجحت في خطف أنظار المشاهد العربي، إذ إذ يتصدر اسم المسلسل أسبوعيًا موقع التغريدات «تويتر»، منذ عرض الحلقات الأولى بالعمل الدرامي، لكن بالعودة إلى الواقع، يا ترى من هم الثنائي بطلي العمل الدرامي التركي؟.

«إيدا»، هي الممثلة التركية هاندا أرتشيل، ولدت في الـ24 نوفمبر عام 1993 أي تبلغ من العُمر 27 عامًا، ودرست بكلية الفنون الجميلة، في جامعة معمار سنان، وقبل الإنخراط والشهرة بالعمل في مجال التمثيل، كانت الممثلة «أرتشيل»، تعمل كعارضة أزياء وفي عام 2012 شاركت في مسابقة ملكة جمال أذربيجان، وفازت حينها باللقب.

تمر سنوات وتنضم إلى عالم التمثيل، مشاركة في مسلسل «بنات الشمس»، 2014، من هنا لمع اسمها إعلاميًا وأصبح للممثلة جمهورها التركي والعربي، حتى أنها حصلت على لقب أفضل ممثلة عبر استطلاع رأي بمواقع التواصل الاجتماعي بفعل مشاركتها في ذاك العمل الدرامي، وفازت بجائزة أفضل ممثلة شابة في مهرجان الفراشة الذهبية، وذلك في عامي 2015 و2017.

وتدريجيًا، تزداد شهرتها ببطولتها في عدد من المسلسلات؛ «الحب لا يفهم من الكلام، طائر النمنمة، حلقة، اللؤلؤة السوداء، عزيزة».. وكانت المرحلة التالية في مشوار نجاحاتها، كونها الوجه الإعلاني لعدد من الماركات التجارية للملابس، في 2017، لكن بينهما تقدّم فقرة استعراضية أثناء تصويرها إعلان تلقت الانتقادات بكثافة على وزنها الزائد، ويبدو أن التعليقات أزعجتها فحذفت المقطع وتظهر بوزنها الزائد من صفحتها الشخصية بـ«انستجرام»، وظهرت من بعدها نحيفة ورشيقة مفاجأة جمهورها.. وفي عامنا الحالي حصلت على لقب الأجمل ضمن 3 ممثلات بتركيا، ضمن قائمة تضم أجمل الممثلات عالميًا.

تلك الممثلة تملك شقيقة بالمجال ذاته، وتصغرها بعام وهي غمزة أرتشيل، كما فقدت والدتها أيلين إرسيل إثر إصابتها بمرض السرطان، لذلك حاولت التعويض عن ذاتها والأطفال فقدان والدتهم بالمرض ذاته، فتبرعت لأطفال تعاني أمهاتهم من السرطان. تهوى القراءة والرسم وعاشت حياتها مع عمتها وكان والديها يتمنيان لها دراسة الطب، كذلك تفضل قضاء أوقاتها في الاستمتاع واللهو مع ابنة شقيقتها، وتدعى الطفلة ماوي، وتشارك بصورهما عبر «انستجرام».

وعن حياتها العاطفية، لفتت إلى أنها تفضل الرجل الوفي والصادق، وارتبطت بالممثل التركي «أكين مارت» أحد أبطال مسلسل «صدفة» لكن انفصلا، وللمرة الثانية ترتبط بالمغني «مراد دالكليش» واللذان انفصلا الفترة الماضية، ما دفع الجمهور للربط بين أسباب انفصالهما ومسلسلها الذي يعرض بالوقت الراهن «أنت أطرق بابي»، وتصاعدت التكهنات حول وجود علاقة حب حقيقية بينها وبطل المسلسل كرم بورسين، لكنهما ينفيان.

في المقابل، يحتل «بورسين» مكانة بين جمهور المسلسل، والذي يكبر «أرتشيل» في السن بحياتهما الشخصية، فهي من مواليد 4 يونيو 1987، بمدينة إسطنبول، ويبلغ حاليًا من العمر 33 عامًا، واعتاد الممثل منذ الصغر السفر حول العالم، لذا عاش حياته بين الولايات المتحدة الأمريكية وتركيا والإمارات العربية المتحدة في دبي وأبو ظبي.

وحكى عن هذه الفترة من حياته، التي قضاها بين الدول: «كنت أعاني دائما فكل مرة تذهب إلى مكان وتعتاد عليه وتكون علاقات ثم تنقطع علاقتك به»، وتابع: «كنت أظن هذا النمط الطبيعي لحياة الناس، لكن اكتشفت أن ذلك غير صحيح وكنت أشعر بالغربة دائما لكن الجانب الإيجابي الذي انظر إليه هو تعلم ثقافات جديدة»،

وألتحق بالمدرسة في أمريكا وحصل على الشهادة الجامعية هناك، إذ تخرج من قسم الإتصالات التسويقية في كلية إمرسون في ولاية بوسطن، وبدأت ميوله الفنية في السطوع بتشكيله فرقة روك وحُبه للتمثيل خلال دراسته الثانوية، وفي عام 2006 كانت بداية مشواره الفنية في التمثيل، إذ شارك في فيلم «الفراولة الكئيبة»، وزادت شهرته في عام 2014 مع تقديم دور في مسلسل «ما وراء الشمس»، وحول مشاركته في «أنت أطرق بابي» مع الممثلة هاندا قال إنه يشعر بالسعادة للعمل معها فهي «مصدر للبهجة»، لافتًا إلى أنه محظوظ لأنها إنسانه رائعة.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    103,198

  • تعافي

    96,494

  • وفيات

    5,930

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق