«شين كونرى».. وداعاً أشهر عميل سرى عرفته السينما يغادر هوليوود

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

السير توماس شون كونرى، هو ممثلٌ ومنتجٌ اسكوتلندى متقاعد، ولد في 25 أغسطس في 1930 باسكوتلندا.

كان أوّل ممثلٍ يقوم بأداء شخصية جيمس بوند في سلسلة أفلام بوند الشهيرة.

حاز على العديد من الجوائز رفيعة المستوى خلال مسيرته المهنية منها جائزة أوسكار وعدة جوائز بافتا بالإضافة إلى ثلاث جوائز جولدن جلوب.

نشأ في حالةٍ اجتماعيةٍ فقيرة وبدأ العمل في سنٍّ مبكرةٍ من أجل مساعدة عائلته.

كان لديه اهتمامٌ كبيرٌ برياضة كمال الأجسام وشارك في بطولةٍ لكمال الأجسام غيّرت مجرى حياته.

حظى بالتقدير بسبب بنية جسده العضلية، واقتُرح عليه أن يتقدّم لتجربة أداءٍ لدورٍ في مسرحيةٍ موسيقية، فحصل على الدور، وقرّر أن يجعل التمثيل مهنهً له لبقية حياته.

بدأ التمثيل في بعض الأدوار الثانوية في الأفلام والبرامج التليفزيونية، بالإضافة إلى عمله في المسرح.

جاءت فرصة حياته الكبيرة للنجاح عندما رُشح لأداء دور العميل السرى البريطانى، جيمس بوند، عام 1961 في الأفلام المقتبسة من روايات الكاتب إيان فليمنج، حيث أدى هذا الدور بمستوى بالغ من الحنكة والأسلوب جعلا منه نجمًا بين ليلةٍ وضحاها.

قُوبل بالكثير من التقدير لقاء تأديته لهذه الشخصية، وحظى بعددٍ ضخمٍ من المعجبين في جميع أنحاء العالم.

لعب أدوار البطولة في أعمالٍ أخرى أيضًا وكانت بالغة النجاح على الصعيدين النقدى والتجارى.

اعتبر لسنوات طويلة واحدًا من أكثر الممثلين فتنةً وجاذبيةً في مجال التمثيل، إلى جانب حسٍّ من الامتنان تجاه جمهوره، حوّله من إنسانٍ عادى إلى نجمٍ لا يُنسى على مر الزمن.

قام بأداء دور البطولة في 7 من أفلام «جيمس بوند» هي Dr. No عام 1962، From Russia with Love عام 1963، Goldfinger عام 1964، Thunderball عام 1965، You Only Live Twice عام 1967، Diamonds Are Forever عام 1971 وفيلم Never Say Never Again عام 1983.

إلى جانب أفلام بوند، أدى أيضًا أدوار بطولةٍ في أفلامٍ أخرى حائزة على استحسان النقاد وناجحة بما فيها Marnie عام 1964، The Hill عام 1965، Murder on the Orient Express عام 1974، The Untouchables عام 1987 وفيلم المخرج ستيفن سبيلبرج Indiana Jones and the Last Crusade عام 1989.

كان يعتبر بمثابة العميل السرى البريطانى المثالى، بعد أدائه المميز لشخصية جيمس بوند الخيالية في الأفلام.

بسببه اختيرت شخصية جيمس بوند كثالث أعظم بطلٍ في تاريخ السينما من قبل معهد السينما الأمريكى.

في عام 1989، تم اختياره للقب أكثر الرجال جاذبيةً على قيد الحياة وفى عام 1999 للقب أكثر رجل جاذبية لهذا القرن من قبل مجلة بيبول.

في عام 1999، تلقى كونرى جائزةً من حفل مركز كينيدى للجوائز الشرفية لفئة إنجازات مدى الحياة، ومنحته الملكة إليزابيث الثانية في يوليو عام 2000 لقب فارس.

حظى بتقدير النقاد لقاء أدائه في فيلم The Name of the Rose عام 1986 وفى فيلم The Untouchables عام 1987.

أعلن تقاعده عام 2006 وفكر في العودة بجزء جديد من سلسلة «إنديانا جونز» لكنه تراجع عن العودة لخلافه السابق مع المخرج والمنتج ستيفن. سبيلبيرج.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق