الباز: ظهور ماكرون على الجزيرة يؤكد أنها منبر الإرهاب

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال الإعلامى محمد الباز، إنه بعد لقاء الرئيس الفرنسي ماكرون على قناة الجزيرة القطرية حدث للكثير من المسلمين ربكة، ومؤكدا أن ماكرون توجه لقناة الجزيرة لكي يخاطب الجماعات الإرهابية التي تستهدف فرنسا باعتبارها المنبر الإعلامي المصدق بالنسبة لهم.

 

وأوضح الباز خلال تقديم برنامجه "آخر النهار"، المُذاع على قناة "النهار"، أن العالم الإسلامي في هذه الأزمة انقسم لتيارين الأول متطرف تقوده تركيا وقطر، ووصلت به الدرجة للدعوة للقتل، مثل مهاتير محمد رئيس وزراء إندونيسيا السابق، والتيار الأخر كان معتدلًا ويتسق مع قيم الإسلام الحقيقية، والذي كان يرى ضرورة الرد بتوضيح لصورة الإسلام الحقيقية، وكان في القلب منه مصر.

 

واستكمل الباز قائلا، إن التيار المعتدل كان الأكثر إفادة للإسلام من المتطرف، لآن المتطرف حوّل مسألة الإساءة للرسول لصفقة سياسية وتجارية، موضحًا أن تركيا نفخت في حملة مقاطعة البضائع الفرنسية، للتغطية على الحملة الرئيسية لمقاطعة البضائع التركية التي كانت قد انتشرت في الوطن العربي.

 

وتابع الباز أنه بعد هذه الحملة الشرسة التي شنتها الجزيرة وقطر وتركيا على فرنسا بعد الإساءة للنبى، والدعوة لمقاطعة فرنسأ، استضافت الجزيرة دون مقدمات الرئيس الفرنسي ماكرون.

 

وواصل أن التعليقات الساخرة انتشرت حول هذه المقابلة التليفزيونية، حيث قيل إن الجزيرة وقطر مقاطعة لفرنسا واستضافت المنتج الفرنسي الأكبر وهو الرئيس الفرنسي على شاشاتها.

 

 

 


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق