عم الطفل أمير بعد تحريره من خاطفيه: إنجاز كبير يحسب لوزارة الداخلية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال أسامة عزت، عم الطفل أمير الذى أعادته الداخلية لأهله، إن الأسرة بكاملها كانت "بتموت"، عقب واقعة الاختطاف، ولكن الفرحة لم تسعنا بعد أن تم إعادة "أمير"، وتابع:"في البداية مكناش مصدقين أن الولد هيرجع لكن الناس دى بتشتغل بطريقة ووثقين من نفسهم.. إنجاز كبير يحسب لوزارة الداخلية كونها حررت "أمير"، بعد 36 ساعة فقط".

 

وأضاف "عزت"، خلال اتصال هاتفى ببرنامج "كلمة أخيرة"، الذى تقدمه الإعلامية لميس الحديدى عبر قناة "ON"، أن اهتمام وزارة الداخلية بالمصريين بالشكل الذى شاهدناه اليوم لم نكن معتادين عليه، وتابع:"جديد علينا ..لم يكن متاح لنا قبل ذلك أن نرى كل هذا الاهتمام من وزارة الداخلية".

 

ووجه "عزت"، الشكر لكافة القائمين على الأمن بجمهورية مصر العربية، مشدداً على أن المصرى شعر بقيمته الآن في بلده.

 


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق