الصحة: سيمينز الألمانية تمد مستشفيات العزل بأجهزة أشعة مقطعية لتشخيص كورونا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة للإعلام والتوعية والمتحدث الرسمي للوزارة، إن الهدف الرئيسي من زيارة وزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد، يرافقها الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية للشئون الصحية والوقائية، لدولة ألمانيا، هو توفير سيارات إسعاف وعيادات متنقلة بأعداد كبيرة، لدعم مبادرة "حياة كريمة" في الريف المصرى.

 

أضاف مجاهد، في مداخلة هاتفية لبرنامج "الحكاية" مع الإعلامى عمرو أديب، أن وزارة الصحة تعاقدت على 1500 سيارة إسعاف جديدة وعيادة متنقلة، وخلال الزيارة تم زيادة عدد السيارات المتعاقد عليها مع الجانب الألماني من 1500 سيارة إلى 2510 سيارة إسعاف وعيادة متنقلة، بتكلفة تتجاوز 3 مليارات جنيه، وسيتم توريد السيارات لمصر بداية من شهر نوفمبر المقبل بعدد 1510 سيارة تدريجيا حتى منصف 2022، و1000 سيارة إسعاف وعيادة متنقلة أخرى بداية من 2023".

 

وأوضح أن السيارات الجديدة تتميز بمحركات متطورة، وستكون مصر أول دولة بعد ألمانيا تحصل على هذه المحركات، لتستفيد منها في السنوات المقبلة، لاسيما وأنها صديقة للبيئة.

 

وأكمل: "تم إجراء زيارة مهمة لشركة سيمينز الألمانية إحدى الشركات الرائدة في التكنولوجيا الطبية الحديثة، وهذه الزيارة تمس 3 محاور مهمة جدا، أول محور كورونا، ونحن نستهدف مد مستشفيات العزل بأجهزة أشعة مقطعية كأهم وسيلة للتشخيص، ومحور حياة كريمة والمستشفيات الجديدة التي ستستخدم ضمن مبادرة الرئيس، سيتم زيادة تجهيزها بالأشعة المقطعية والرنين المغنطيسي وتوفير سيارات الأشعة المتنقلة التي ستجوب القرى والنجوع، والمحور الثالث هو زيادة عدد أشعة النانو جرام الخاص بسرطان الثدي لدعم مبادرة صحة المرأة".

 

وأشار إلى أن مصر بصدد استقبال 1.5 مليون من لقاح أسترازينيكا في خلال يومين من مرفق "كوفاكس"، مردفا: "كافة اللقاحات المستخدمة في الخارج آمنة، والحديث عن انتهاء صلاحيتها غير صحيح".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق