"الستات مايعرفوش يكدبوا" يسلط الضوء على تبرعات مصريي الخارج لدعم حياة كريمة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تناولت الإعلامية منى عبد الغنى، فى أولى فقرات برنامج "الستات ما يعرفوش يكدبوا"، إطلاق كل من وزارة الهجرة، ووزارة التخطيط لحملة التبرعات الأولى للمصريين بالخارج لدعم مبادرة "حياة كريمة". 

 

وأضافت الإعلامية منى عبد الغنى، أثناء حلقة اليوم من برنامج "الستات مايعرفوش يكدبوا"، اليوم الأحد، والذي تقدمه بجانب كل من الإعلامية إيمان عز الدين، والإعلامية هبة الأباصيرى، إن كل من الدكتورة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، قامتا بإطلاق حملة تبرعات للمصريين الموجودين بالخارج الذين يريدون المشاركة فى دعم بلدهم لكى تكون فى مكانة أحسن، وأن تكون هناك حياة كريمة بالفعل، وذلك لأنهم جزء من نسيج المصريين. 

 

وأكدت الإعلامية هبة الأباصيرى، على أن كل المصريين أصبحوا يلمسون بأياديهم مجهودات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، وأنه لأول مرة فى التاريخ أمصر يكون هناك اهتمام بالكم والكيف فى نفس الوقت، لتوفير حياة كريمة للمصريين، من شرق مصر لغربها، ومن الشمال للجنوب، وأن هناك نتائج سريعة وملموسة على أرض الواقع، وليست مجرة حملة فقط لا نرى نتائجها، فهى خطوة على أرض صلبة للجمهورية الجديدة. 

 

وأشارت الإعلامية إيمان عز الدين، إلى أن الجيد فى المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، هي أنها تتجه نحو الجمهورية الجديدة بخطى ثابتة بمسارات متوازية فى نفس التوقيت، وليست متتالية، وأنه هناك مجهود كبير وضخم للغاية، بقوم عليه شباب مصريين الكثير منهم متطوعين، سواء فى البرنامج الرئاسي أو غيرهم من الشباب بحب وإيمان شديد بأن مصر بلد حلوة ونريدها أحلى. 

 


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق