متحدث الحكومة العراقية: لجنة تحقيق لمعرفة تفاصيل محاولة اغتيال رئيس الوزراء

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال الدكتور حسن ناظم وزير الثقافة والسياحة والآثار والناطق باسم مجلس الوزراء العراقى، إن محاولة الاغتيال الفاشلة التى استهدفت رئيس الوزراء العراقى من خلال الهجوم عليه، خلفت عدد قليل من الجرحى.

وأضاف ناظم، فى مداخلة هاتفية لبرنامج "مساء dmc" الذى يذاع عبر قناة dmc، أن هناك لجنة تحقيق عالية المستوى تم تشكيلها للوقوف على تفاصيل محاولة اغتيال رئيس الوزراء العراقى وتسليم الجناة إلى العدالة، متابعا: "الاجتماع الطارئ الذى عقد اليوم فى الساعة السابعة فى بغداد، موضوعه هو محاولة اغتيال الفاشلة لرئيس الوزراء العراقى، الذى يعد رمز الدولة والذى تعرض لمحاولة اغتيال بشكل لم يحدث من قبل، فيما تبحث أجهزة الدولة عن المتهمين فى محاولة الاغتيال الفاشل".

وأوضح الناطق باسم الحكومة العراقية، أن الدولة العراقية لا تفرق بين متظاهر ومتظاهر والكل سواء، ولكن محاولة اغتيال رمز الدولة استهداف للمسار الديمقراطى داخل العراق، مردفا: "لا نريد أن نستبق نتائج لجنة التحقيق، ولكن هناك تضامن عربى وعالمى مع العراق بإدانة هذه المحاولة الفاشلة لاغتيال رئيس الحكومة مصطفى الكاظمى، وحجم التضامن لم يحدث من قبل مع العراق".

وأكمل: "الدولة لا تفاوض على سلطتها والسلاح يجب أن يجمع ويكون بيد الدولة فقط، لمواجهة ظاهرة السلاح المنفلت فى العراق".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق