نجل الراحل وحيد حامد: والدي حارب الفكر المتطرف ولم يخشى القتل

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال مروان حامد نجل السيناريست الراحل وحيد حامد، إن والده منذ بدايته وكانت أعماله تحمل نفس الطابع، سواء كان فيها نقد اجتماعي أو سياسي، ومواجهات كثيرة مع الإرهاب والإخوان والاتجاه المتطرف، ولكنه كان دائما لا يخاف.

وأضاف خلال لقاءه مع الإعلامي يوسف الحسيني ببرنامج "التاسعة" الذي يذاع على القناة الأولى المصرية، "كان هناك مخاطرة حقيقية وكبيرة، ولكنه كان مدرك للغاية أن ما يحدث ثمن يجب تحمله، ولا يوجد عمل واحد من الأعمال التي يقوم بها، إلا وكان له ثمن، وكان هناك تهديدات بالقتل، بالإضافة إلى أن هذه الضغوط تؤثر على صحة الإنسان ولكنه كان لديه حلم وهدف ومؤمن تماما بما كان يفعله".

وقال: "كان هناك العديد من المواجهات، ولكن أكثرها كان المواجهات ضد الإرهاب والفكر المتطرف، باقي المواجهات كانت نتيجتها أشبه بالمضايقات".

وتابع،"عندما كنت في الثانوية العامة، بدأت في التدريب مع المخرج الكبير شريف عرفة، وحينها شعرت أن هذا المجال هو مجالي، وأنا في الأساس كنت أعشق السينما، وفي تلك الفترة كنت شاهدت عدد كبير للغاية من الأفلام، وقرأت العديد من الكتب، وألممت بكل شيء له علاقة بالمسرح والسينما".

أخبار ذات صلة

0 تعليق