طبيب نفسى: الوضع الحالى للرياضة وتشجيع الكرة اختلفت تماما عن الماضى

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال الدكتور جمال فرويز، استشارى الطب النفسى، إن الناس كانت تحب الكرة فى الماضى كرياضة ومنافسة ونوع من التفريغ للعاطفة التى كانت موجودة لديهم، ويذهبون تشوقا للملاعب لمشاهدة المباريات.

 

أضاف فرويز، فى لقائه مع الإعلامية إنجى القاضى، ببرنامج "مساء dmc" الذى يذاع عبر قناة dmc، أن الوضع الحالى فى الرياضة والتشجيع بالمباريات اختلفت تماما عن الماضى، مبينا: "زمان كانوا بيروحوا يتفرجوا على المباريات علشان يستمتعوا بيها، ودلوقتى الوضع مش كده، وفيه ناس رايحة مش تتفرج ولكن تشتم فريق مش موجود".

 

وعن أسباب التعصب الرياضى، أوضح: "اليوم هناك لاعبين بيطلعوا يبوسوا تيشيرت النادى وبعدين بيروحوا نادى تانى علشان الفلوس وليس الانتماء، زمان كنا شخصية نهرية تتميز بالحب والخير والسلام، وكانت تحب الآخرين ولم يكن هناك تصادم مثلما يحدث حاليا".

 

وأشار إلى أن الرياضة جزء من المجتمع، وكرة القدم جزء من الرياضة، ويجب ألا يحدث هناك كراهية من قبل البعض خلال مشاهدة المباريات.

أخبار ذات صلة

0 تعليق