استشارى صحة نفسية: اتكالية الرجل على زوجته والأدوار المعكوسة تفسد الحياة الزوجية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد الدكتور محمد هانى، استشارى الصحة النفسية والعلاقات الأسرية، أن هناك رجال يتركون زوجاتهم للعمل ليصرفن على المنزل، فيما لا يسعى هو إلى العمل أو تحمل المسؤولية. 

تابع "هانى” خلال حواره إلى برنامج "الدنيا بخير" الذى تقدمه الإعلامية لمياء فهمى على قناة "الحياة"، أن وجود رجل وزوجته يعملان فهذه مشاركة ولكن وجود رجل تعود على الاتكالية والاعتمادية فهذه "مش رجولة"، متابعًا أن هذا يخص المسؤولية عامة وليس الماديات فقط لأن المفروض أن الرجل هو من يتميز بالقوامة المادية والأسرية ويكون قدوة للزوجة والأبناء.

تابع أن الرجل حين يتنازل عن الرجولة ليعتمد على المرأة وتحميلها فوق طاقتها ويجلس فى المنزل فهذا ظلم لها وأدوار معكوسة تفسد الحياة الزوجية، وأغلب السيدات يفعلن هذا بالإجبار للصرف على المنزل ولكن هذه مشكلة لأن السيدة تعيش مع زوج لا يتحمل المسؤولية. 

استكمل "هانى” أن المرأة يجب أن تشعر بوجود رجل يدعم ويشارك فى الحياة، ومن يتملص من مسؤولية الأبناء فلا يستحق أن يكون لديه أبناء بالأساس، مشيرًا إلى أن المرأة تخطئ فى شىء وهو أنها أحيانًا تحاول فعل كل شىء وهذا يعلم الرجل الإتكالية وهنا تكون هى السبب فى تلك المشكلة لأنها "فهمت الزوج أنها قادرة تشيل" وهذا يجعلها تسقط نفسيًا وصحيًا. 

"الدنيا بخير" برنامج دينى اجتماعى تقدمه لمياء فهمى ويركز على قضايا وأخلاقيات المجتمع المصرى بشكل عصرى ويذاع على قناة "الحياة"

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق