رئيس غرفة صناعات الملابس الجاهزة يفتتح معرضين للتجار والشركات

0 تعليق ارسل طباعة

افتتح كل من الدكتور محمد عبد السلام، رئيس غرفة صناعات الملابس الجاهزة والمفروشات، باتحاد الصناعات، والدكتور محمد الشريف رئيس لجنة المعارض بالاتحاد العربي للمعارض والمؤتمرات الدولية، اليوم، النسخة الخمسون من معرض "إيجي كيدز أند نيللي" لصناعة وتجارة مستلزمات الأطفال، وأيضا معرض مستلزمات ملابس البيت واللانجيري" كايرو مازر ولابيجاما"، المعرضين الأشهر والأهم بالسوق المحلية، وذلك بمشاركة وعادل الشريف رئيس شركة أكسبوبوك، وبهية نظيم عضو مجلس إدارة غرفة صناعات الملابس والمفروشات.

 

وحظيا المعرضان خلال اليوم الأول بمشاركة قوية من المنتجين واقبال واسع من التجار وأصحاب المحلات في جميع محافظات مصر، وسط تنفيذ أقصى الإجراءات الاحترازية المطلوبة والتعقيم المنتظم لقاعات العرض. 

 

 

معرضين للتجار والشركات

 

وأشاد الدكتور محمد عبد السلام، رئيس غرفة صناعات الملابس والمفروشات، بإجراءات التنظيم، مؤكدا علي دور تلك المعارض في تحقيق رواج بالسوق المحلية خلال المواسم الشتوي، حيث يمثل المعرضين مركزا لتجمع اكبر عدد من المصانع، تحت سقف واحد لمدة 3 أيام، لاستعراض احدث الأفكار والتصميمات امام المشترين، كما يسمحان لأصحاب المصانع بعقد لقاءات مباشرة مع التجار والمشترين من اغلب محافظات مصر، بما يسهم في تنشيط المبيعات.

 

وقالت بهية نظيم، عضو مجلس إدارة غرفة صناعات الملابس، إن المعرض "إيجي كيدزأند نيللي"، يقدم خدمات جديدة لأول مرة تتماشى مع الظروف التي شهدها السوق خلال الأشهر الماضية نتيجة لتداعيات فيروس كورونا، حيث يتم بالتزامن مع المعرض الحالي أطلاق منصة رقمية لعرض منتجات المصانع واستقبال الاستفسارات وإبرام التعاقدات الخارجية "أون لاين"، وفى حالة إتمام التعاقد خلال فترة المعرض، يحصل العميل على خدمة الشحن المجاني، وفيما يتعلق بالسوق المحلية، وفرت إدارة المعرض وسائل انتقال، لنقل أصحاب المحلات والتجار من محافظات مصر الى مقر المعرض بمدينة نصر، كما وفرت أيضا خدمة الشحن المجاني الداخلي للتعاقدات التي ستتم خلال أيام المعرض، وأعربت بهية نظيم عن سعادتها بالحضور الكثيف خلال اليوم الأول للمعرض. 

 

ومن جانبه أكد محمد كامل، عضو غرفة صناعات الملابس الجاهزة، ورئيس مجلس إدارة أحد المصانع المشاركة بمعرض مستلزمات الأطفال، حرصه الدائم على المشاركة كل عام، حيث يحظى بفرص تسويقية كبيرة لمنتجاته من خلال عقد لقاءات مع أكثر من 80% من التجار وأصحاب محلات ملابس الأطفال الذين يحضرون كل عام من كافة المحافظات. 

 

وأعرب كامل عن تفاؤله بتحسن الطلب على خلال الموسم الشتوي الجديد، قائلا إن أزمة جائحة كورونا كان لها أثرا سلبيا على صناعة الملابس، سواء على الصعيد المحلي أو التصدير، وأن الطلب محليا شهد تحسنا وأن كان بشكل طفيف، كما ان التعاقدات التصديرية بدأت في التحرك خاصة للدول العربية.


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق