عضو المعادن الثمينة يعلن 30 % تراجعا فى الذهب المدموغ هذا العام بسبب كورونا

0 تعليق ارسل طباعة

كشف ناجى فرجع عضو شعبة المعادن الثمينة بالغرفة التجارية، أن الذهب المدموغ فى مصر تراجع خلال عام 2020 بنسبة 30 % بسبب فيروس كورونا، وتراجع نسب المبيعات بصورة ملحوظة منذ بداية العام، مشيرا إلى أن كافة المشغولات الذهبية المتداولة فى مصر مدموغة وغير مسموح بتداول أى جرام ذهب دون دمغة.

 

وأضاف فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، أن دمغ الذهب حماية للمستهلك النهائى ومن يشترى ذهب غير مدموغ يتعرض لمخاطر النصب، والعيار الأكثر مبيعا هو 21 وذلك نظرا لتعدد تشكيلاته، منتشر فى كافة محافظات الجمهورية، و99 % من الذهب المتداول من عيار 21.

 

وأوضح أن عدد كبير من المصريين توجه لشراء الذهب عقب خفض سعر الفائدة مؤخرا، ولكن الشراء الآن هو لشراء السبائك والتى شهدت ارتفاع فى مبيعاتها أكثر من 50 % قياسا على العام الماضى، وشركات كثيرة خصصت خطوط إنتاج كاملة لإنتاج السبائك.

 

وفى سياق آخر، أوضح أن سعر أوقية الذهب لا يستقر ابدا لمدة طويلة، ولا يمكن التوقع بسقف محدد لارتفاع الأسعار، وحتى الآن لم يصل العالم لعلاج فيروس كورونا، وهذا ينذر بارتفاع الذهب، إضافة إلى أن عودة الدول للإغلاق مرة أخرى سيجعل من الذهب ملاذ آمن لفترة أطول، ولا يمكن التوقع بوضع الارتفاعات فى الأسعار خلال الفترة المقبلة

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق