رئيس البورصة: التنبؤ بمستقبل سوق المال خلال 2021 «صعب»

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

قال الدكتور محمد فريد، رئيس مجلس إدارة البورصة المصرية، إنه من الصعب التنبؤ بأداء البورصة المصرية خلال عام 2021، نظراً لارتباطه بمحددات معينة، منها الأداء المالى والتشغيلى للشركات، أو أداء الاقتصاد محلياً وعالمياً، وتأثيرات جائحة كورونا، معربا عن أمله فى استمرار تحسن أحجام التداول، التى تحسنت بشكل كبير خلال العام الجارى. وأشار فريد فى تصريحات صحفية، إلى تطور إجمالى قيم التداول بالبورصة، وبلغت قيمة التداول بالسوق الرئيسية 249.15 مليار جنيه فى عام 2020، مقابل 172.66 مليار جنيه فى عام 2019، مقارنة مع 258.95 مليار جنيه فى عام 2018، وبلغت قيمة التداول بسوق خارج المقصورة 34.51 مليار جنيه فى عام 2020، مقابل 32.26 مليار جنيه فى عام 2019، لافتا إلى ارتفاع أعداد المستثمرين الجدد بالبورصة المصرية، خلال عام 2020.

وقال رئيس البورصة، إنه تم الاجتماع مع مسؤولى الصندوق السيادى، لتوضيح قواعد القيد وإجراءات البورصة لسهولة قيد وطرح الشركات التابعة لجهاز الخدمة الوطنية، مشددا على أن تحديد الشركات التى سيتم طرحها وتوقيت الطرح أمر يحسمه الصندوق.

وفقا لمؤشرات حصاد البورصة المصرية خلال 2020، فقد تحسنت جهود الإفصاح المحاسبى، حيث تمت مراجعة قوائم مالية لنحو 950 قائمة مالية للشركات المقيدة بالبورصة، كما تمت مراجعة تصنيف حوالى 154 شركة مقيدة. وكشف فريد، أن البورصة ستدرس إمكانية تخفيض تكاليف تكنولوجيا آلية اقتراض الأوراق المالية بغرض البيع «الشورت سيلينج» خلال العام الجديد 2021، مشيرا إلى أنه سيكون هناك تعاون فى حالة مطالبة شركات السمسرة بتخفيض تكاليف النظام الإلكترونى الخاص بها. ولفت إلى أنه سيتم الإعلان عن نتائج المرحلة الثانية من تنقية رعاة بورصة النيل قبل منتصف يناير، على أن تخضع باقى الشركات لبرنامج تدريبى مكثف خلال النصف الثانى من شهر يناير وبداية شهر فبراير، لتطوير قدرات الرعاة، يتبعه تقييم إضافى، والتنسيق مع البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية لتسجيل الرعاة المعتمدين من البورصة فى سجلات البنك؛ لبدء تفعيل خطة الهيكلة، وتعاقد الشركات المتقدمة معهم للتطوير والهيكلة، وتمويل جزء من إعادة الهيكلة.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    139,471

  • تعافي

    112,826

  • وفيات

    7,687

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق