المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية يواصل تراجعه بضغوط هبوط أسهم قيادية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

واصل المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية، تراجعه الهامشي بمنتصف تعاملات جلسة اليوم الأربعاء، بضغوط هبوط عدد من الأسهم القيادية على رأسها فوري لتكنولوجيا البنوك والمدفوعات الإلكترونية ومجموعة طلعت مصطفى القابضة وحديد عز والمجموعة المالية هيرميس القابضة، وسط مبيعات محلية وعربية، فيما مالت تعاملات الأجانب للشراء.

 

وتراجع مؤشر "إيجي إكس 30" بنسبة 0.01% ليصل إلى مستوى 11636 نقطة، وصعد مؤشر "إيجي إكس 50" بنسبة 0.06% ليصل إلى مستوى 2419 نقطة، وهبط مؤشر "إيجي إكس 30 محدد الأوزان" بنسبة 0.1% ليصل إلى مستوى 14221 نقطة، ونزل مؤشر "إيجي إكس 30 للعائد الكلي" بنسبة 0.02% ليصل إلى مستوى 4464 نقطة.

 

فيما ارتفع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة "إيجي إكس 70 متساوي الأوزان" بنسبة 0.27% ليصل إلى مستوى 2421 نقطة، وصعد مؤشر "إيجي إكس 100 متساوي الأوزان"، بنسبة 0.21% ليصل إلى مستوى 3455 نقطة، وزاد مؤشر بورصة النيل بنسبة 0.37% ليصل إلى مستوى 1114 نقطة.

 

وفي سياق متصل أعلنت إدارة البورصة المصرية، إيقاف التداول على 12 سهماً، لمدة 10 دقائق لتجاوزها نسبة الـ5% صعوداً أوهبوطاً خلال جلسة تداول اليوم الأربعاء، وهم؛ راية القابضة للاستثمارات المالية، المصرية العربية (ثمار) لتداول الأوراق المالية، دلتا للطباعة والتغليف، برايم القابضة للاستثمارات المالية، العبور للاستثمار العقاري، كفر الزيات للمبيدات والكيماويات، ممفيس للأدوية والصناعات الكيماوية، النيل للأدوية والصناعات الكيماوية-النيل، اكرو مصر للشدات والسقالات المعدنية، وادي كوم امبو لاستصلاح الأراضي، العربية لاستصلاح الأراضي، العامة لاستصلاح الأراضي والتنمية والتعمير.

 

في السياق ذاته تباينت تعاملات الداخليين والمساهمين الرئيسين والمجموعات المرتبطة بهم خلال جلسة تداول أمس الثلاثاء، إذ باع مجلس إدارة شركات الدلتا للسكر، مجموعة بورتو القابضة، الصخور العربية للصناعات البلاستيكية، 482.9 ألف سهم، 5133 سهم، 500 ألف سهم، على التوالي، وباعت مجموعة مرتبطة بشركتي أصول للوساطة في الأوراق المالية، برايم القابضة للاستثمارات المالية، 3.5 مليون سهم، 3.5 مليون سهم، على التوالي، فيما اشترى مجلس إدارة شركات المهندس للتأمين، النعيم القابضة للاستثمارات، سي أي كابيتال القابضة للاستثمارات المالية، 3253 سهم، 15 ألف سهم، 20 ألف سهم، على التوالي.

 

في سياق آخر أعلنت شركة التوفيق للتأجير التمويلي، قيام الشركة بإتمام الإصدار الثاني لسندات توريق جزء من محفظتها بقيمة إجمالية قدرها 1.087 مليار جنيه، وسيتم توظيف عائد عملية التوريق في تعزيز مركز الشركة المالي، فضلاً عن دعم خطط النمو المستقبلية وتعظيم الربحية والعائد على حقوق اللكية.

 

وتولت شركة مصر كابيتال، الذراع الاستثمارية لبنك مصر بدور كمدير الإدصدار والمستشار المالي ومرتب ومروج الإصدار الرئيسي وضامن تغطية الاكتتاب في الإصدار الثاني لشركة التوفيق للتوريق والبالغ حجمه حوالي 1.087 مليار جنيه، والمضمون بمحفظة حقوق مالية آجلة لعقود التأجير التمويلي، والمحالة من شركة التوفيق للتأجير التمويل.

 

وتم الانتهاء من الإصدار بالتعاون مع بنك مصر كمرتب ومروج للإصدار، بالإضافة إلى قيام كل من بنك مصر ومصر كابيتال وبنك قناة السويس والتجاري وفا بنك إيجيبت بضامن تغطية الإصدارة، وقام بنك مصر بتلقي الاكتتاب، كما قام بدور أمين الجحفظـ وقام مكتب ALC علي الدين وشاحي وشركاه بدور المستشار القانوني للإصدار ومكتب وحيد عبد الغفار وشركاه (بيكر تيلي) بدور مراقب الحسابات.

 

وتم غلق باب الاكتتاب في الإصدار يوم الاثنين الموافق 1فبراير الجاري، وقامت عدة بتوك بالاكتتاب في الإصدار أهمها بنوك مصر وقناة السويس والتجاري وفا بنك إيجيبت والمصرف المتحد وبنك المؤسسة العربية المصرفية.

 

ويتوزع الإصدار على 3 شرائح بآجال مختلفة ذات عائد متغير مرتبط بسعر عائد الأقراض لليلة الواحدة المعلن من لجنة السياسات النقدية للبنك المركزي المصري، بالإضافة إلى هامش على أن يتم مراجعة التسعير كل اجتماع للجنة السياسات النقدية للبنك المركزي المصري، وحصلت الشرائح الثلاثة على تصنيف متميز للجدار الائتمانية A، AA، AA+على الترتيب من شركة الشرق الأوسط للتصنيف الائتماني وخدمة المستثمرين-ميريس.

 

في سياق منفصل أعلنت عدد من الشركات المدرجة بالبورصة المصرية، عن نتائج الأعمال للنصف الأول من العام المالي 2020/2021، ومنها شركة الإسكندرية للزيوت المعدنية (أموك)، وحققت مجمل الربح في النصف الأول من العام المالي الجاري بلغ 148 مليون جنيه بزيادة 194%، عن الفترة المناظرة للعام المالي 2019/2020، والذي بلغ 50.3 مليون جنيه، ولكن حققت الشركة صافي خسائر بلغت 42.6 مليون جنيه مقارنة بالفترة المناظرة بصافي ربح 108.4 مليون جنيه، وأرجعت الخسائر إلى انخفاض صافي المبيعات بنسبة 21.53% بقدر 1.2 مليار جنيه عن الفترة المناظرة متأثرة بتدهور أسعار البترول العالمية في النصف الأول من العام المالي 2020-2021 في حين نجحت الشركة في تخفيض تكلفة المبيعات بنسبة 23.72%، وبقدر 1.3 مليار جنيه عن الفترة المناظرة، كما انخفض إيراد الفوائد الدائنة بقدر 131.2 مليون جنيه.

 

وأعلنت الشركة العامة لاستصلاح الأراضي والتنمية والتعمير، نتائج الأعمال عن السنة المنتهية في 31 ديسمبر لعام 2020، وحققت الشركة إيرادات بلغت 44.8 مليون جنيه مقابل 31.5 مليون جنيه بنسبة نمو 42.246%، وحققت الشركة خسائر بلغت 14.7 مليون جنيه مقابل 737 ألف جنيه، خلال فترة المقارنة.


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق