الحملة الشعبية ترفض نشر قرار تصفية شركة الحديد والصلب بالجريدة الرسمية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

انتقدت الحملة الشعبية لحماية الحديد والصلب والصناعات الوطنية نشر وزير قطاع الأعمال قرار تصفية شركة الحديد والصلب بجريدة الوقائع المصرية، وذلك في ظل تصاعد الأصوات المنادية بضرورة وقف قرار التصفية، وفي ظل توسع حالات التضامن العمالية محلياً ودولياً.

وأصدرت الحملة بيانا صحفيا، جاء فيه :«على الرغم من عدم الفصل في الدعوى المقامة بمجلس الدولة للطعن على قرار التصفية، ما يعد تحدياً للقضاء وأحكامه، التي تقضي بضرورة بقاء الوضع كما هو عليه في حالة وجود نزاع قضائي حتى الفصل فيه».

وتابع البيان :نشر القرار يعد مخالفة واضحة لنص المادة 197 من قانون العمل لسنة 2003، والتى تنص على: «يجب على صاحب العمل أن يتقدم بطلب إغلاق المنشأة أو تقليص حجمها أو نشاطها إلى لجنة الإغلاق»، وهى اللجنة التي تُشكل لهذا الغرض، ويكون من بين مهامها دراسة تداعيات القرار على حجم العمالة المتواجدة في المنشأة.

وأعلنت الحملة الشعبية لحماية الحديد والصلب والصناعات الوطنية رفضها «لهذا التصرف الصادر عن وزير قطاع الأعمال، وتؤكد الحملة على تمسكها بالغرض الذي أنشأت من أجله، للحفاظ على الصناعات الوطنية وعلى رأسها الحديد والصلب، وتتمسك بحق الشعب في اللجوء للقضاء حال إختلافه مع قرارات صادرة عن إحدى مؤسسات الدولة، كما تطالب وزير قطاع الأعمال، وكافة رجال ومؤسسات الدولة بضرورة إحترام القانون والقضاء، وإعتبار هذا الإعلان غير الدستوري كأن لم يكن».

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    178,774

  • تعافي

    138,183

  • وفيات

    10,404

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق