"المنتجات الجلدية": 70% من الأحذية المستوردة حريمى ورياضى والمحلى يغطى الرجالى

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كشف شريف يحيى، رئيس شعبة الأحذية والمنتجات الجلدية بغرفة القاهرة التجارية، أن 70% من استيراد الأحذية عبارة عن منتجات حريمى ورياضى، و30% لباقى المنتجات بما فيها الأحذية الجلدية، لافتاً إلى أن الإنتاج المصرى من الأحذية الجلد يغطى احتياجات السوق بل يزيد، لذلك يجب النظر فى ملف استيراد الأحذية تامة الصنع.

وأضاف رئيس شعبة الأحذية فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، أن منافسة الإنتاج المستورد فى السوق المحلى خاصة للأحذية الجلد ربما لا تكون قوية، لأن الإنتاج الوطنى لدية مكانة متميزة، والمستهلك يدرك ذلك فى الفترة الحالية، خاصة أن أغلب الإنتاج المستورد للحذاء يأتى من الصين.

وبشأن وضع المبيعات فى السوق، أوضح شريف يحيى، أن المبيعات تشهد بعض التراجع خلال الفترة الأخيرة، خاصة مع تعديل مواعيد الإغلاق لأكثر من مرة وخاصة خلال شهر رمضان، لكن تعديل المواعيد لتصبح 11 مساء قد يؤدى إلى تحسن فى المبيعات.

وأشار رئيس شعبة الأحذية، إلى أن الصناعة المحلية دائما ما تواكب الموضة العالمية سواء في الأحذية الجلد أو الرياضية "الكوتشى" والذى يعتبر الواجهة الأولى الذى يبحث عن شرائها 70% من فئات المجتمع وظهرت فى ارتداء الفئات العمرية للكوتشى فى مختلف المناسبات فى الاجتماعات والأفراح وخلال العمل وغيرها التى تحول فيها المستهلك لارتدائه بمختلف خاماته وألوانه المنتجة حاليا.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق