اتهام شركة فرنسية بالتواطؤ فى عمليات تعذيب ببيع أجهزة تجسس لنظام القذافى

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وجه القضاء الفرنسى تهمة "التواطؤ في أعمال تعذيب" إلى شركة "أميسيس" الفرنسية على خلفية الاشتباه في توفيرها معدات تجسس إلكتروني لنظام الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، وفق ما علمت وكالة فرانس برس الخميس من مصادر مطلعة على الملف.

ووفقا لقناة يورو نيوز، فقد أوضحت المصادر أن لائحة الاتهام وجهت إلى شركة الهندسة في 18 يونيو، وكان قد فتح تحقيقا قضائيا العام 2013 على خلفية اتهامها ببيع برنامج يسمح بتعقب معارضين ليبيين لنظام القذافي بين العامين 2007 و2011.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق