أبرز 7 ملاحظات لـ"المركزى للمحاسبات" على القوائم المالية لشركة الزيوت المستخلصة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 

1- استمرار تضمين المشروعات تحت التنفيذ نحو 181 ألف جنيه قيمة مشروع عمل بيارة بمصنع المستخلصة متوقف منذ سنوات ولم يتم الانتهاء منه حتى تاريخه، وطالب الجهاز بتحديد أسباب التوقف والعمل على الاستفادة منه مع تقدير الاضمحلال في القيمة طبقًا لمعيار المحاسبة المصري رقم 31 "اضمحلال قيمة الأصول".

 

2- تضمن المخزون في 30 يونيو عام 2021 نحو 10.304 مليون جنيه قيمة أصناف راكدة وبطيئة الحركة وتالفة ومحرزة طبقًا لحصر الشركة، والتي قدرت الانخفاض في قيمتها بنحو 6.895 مليون جنيه دون تقديم دراسة بتقدير هذا الانخفاض ودون وضع خطة محددة للاستفادة بتلك الأصناف سواء بالاستخدام أو البيع، وأوصى الجهاز، بالتصرف الاقتصادي في المخزون الراكد والتالف مع بيان ما استندت إليه الشركة في تقدير الانخفاض في قيمته طبقًا لمعيار المحاسبة المصري رقم 2 "المخزون".

 

3- بلغ إجمالي أرصدة العملاء وأوراق القبض والحسابات المدينة في 30 يونيو عام 2021 نحو 53.769 مليون جنيه منها أرصدة متوقفة منذ سنوات سابقة مقام بشأن بعضها دعاوى قضائية بنحو 9.125 مليون جنيه منها 2.925 مليون جنيه قيمة النزاع مع شركة الغرابلي بخصوص فرن صهر السليكات الذيم لم يتم استلامه لوجود عيوب فنية في التنفيذ تمنع تشغيله، وقدرت الشركة الانخفاض في قيمتها بنحو 8.98 مليون جنيه، وطالب الجهاز بسرعة تحصيل تلك المديونيات ودراستها ومراعاة أثر ذلك على القوائم المالية في 30 يونيو عام 2021.

 

4- رفضت الشركة عرض شركة جيا بتوريد قطع غيار مجانية لتأهيل وحدة التكرير المستمر بدمنهور في حالة توريد خط تكرير مستمر بمصنع محرم بك بداعي عدم توافر النقدية لشراء خط تكرير مستمر بمحرم بك، وأسندت للشركة ذاتها توريد قطع الغيار بنحو 142.4 ألف يورو، وصدر قرار الموافقة على الاستيراد في 29 أغسطس عام 2019 في حين أن جلسة مناقصة استيراد خط التكرير المستمر بتاريخ 3 أكتوبر عام 2019 مما أضاع على الشركة ما تكبدته من تكلفة استيراد قطع الغيار مع وجود دراسة جدوى غير صحيحة وخلل في الإجراءات والتأخير في تنفيذ الأعمال المدنية، وطالب الجهاز بالإعلان عن نتائج التحقيق في هذه الواقعة.

 

5- توقف خط إنتاج الشورتنج والمارجرين بمصنع المسلى بمحرم بك منذ عام 2017 البالغ تكلفته الدفترية نحو 7.2 مليون جنيه، وتم تفكيك أجزاء من خط الإنتاج دون وجود موافقات مسبقة ودون اتخاذ أية إجراءات مخزنية، وعدم تغليف خط الإنتاج مما تسبب في تلف معظم الأجزاء الكهربائية والإلكترونية، وقد قدرت القيمة السوقية لتلك المكونات المفقودة والتالفة ما يعادل نحو 27.2 مليون جنيه، وفقًا لتقرير المكتب الاستشاري، وطالب الجهاز المركزي للمحاسبات بموافاته بنتائج التحقيقات.

 

6- تم شراء غلاية 8 طن/ساعة بالأمر المباشر بنحو 3.7 مليون جنيه وتركيبها بمصنع محرم بك على الرغم من أن الجهة الطالبة مصنع دمنهور وتم تركيبها في 10 مارس عام 2020 وتعطلت بسبب تسريب مياه وصدأ في المواسير في 28 أبريل عام 2020 وتم تشغيلها في مارس 2021 بتكلفة 48 ألف جنيه ثم خرجت من الخدمة مجددًا في 23 يونيو الماضي بسبب تعطل الولاعة، وطالب الجهاز بالتحقيق بشأن الشراء بالأمر المباشر والتركيب بمصنع محرم بك وأسباب الأعطال المستمرة وتحمل الشركة قيمة الرسوم على قطع الغيار رغم سريان فترة الضمان.

 

7- بلغ المنصرف على إعادة تأهيل مصنع المنظفات بمحرم بك نحو 4 ملايين جنيه بناءً على دراسة فنية لم تتضمن الجانب التسويقي وقد ترتب على ذلك أن حجم الإنتاج انخفض عن نظيره في العام السابق بنحو 243 طن بنسبة انخفاض 9.1%، كما انخفض حجم المبيعات بنحو 386 طن بنسبة انخفاض 14.4%، ويرتبط بالأمر عدم تنفيذ بعض بنود الدراسة، واحتياج المصنع لبنود لم تتضمنها الدراسة، وأوصى الجهاز بموافاته بما انتهت إليه التحقيقات في هذا الشأن.

 


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق