المالية: مزايا تحفيزية للصناعة الوطنية وتعظيم مساهماتها فى الناتج القومى المحلى

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تيسيرات جديدة للملتزمين بالضوابط المقررة فى «السماح المؤقت»

قبول ضمانات بنسبة 60% من الضريبة الجمركية والضرائب والرسوم المستحقة.. منها 30% ضمانات نقدية أو مصرفية 

الملتزمون فى «السماح المؤقت» يستفيدون من مزايا «الفاعل الاقتصادى»

 

أكدت وزارة المالية حرصها على تعظيم جهود تحفيز الاستثمار، من خلال التوسع فى الحلول التكنولوجية بمنظومتى الضرائب والجمارك؛ للتيسير على مجتمع الأعمال، جنبًا إلى جنب مع إقرار العديد من المزايا التحفيزية للملتزمين بالضوابط والإجراءات الجمركية المقررة.

 

أضافت الوزارة في بيان اليوم، أنه تم إقرار مزايا تحفيزية جديدة للمشروعات والمنشآت التى تعمل بنظام السماح المؤقت من المتعاملين مع المنظومة الجمركية، والتى تلتزم بالضوابط المقررة؛ بما يُسهم فى دعم الصناعة الوطنية، وتعظيم مساهماتها فى الناتج القومى المحلى، ويخلق المزيد من فرص العمل، ويؤدى إلى تعظيم القدرات الإنتاجية للدولة، وتعزيز تنافسية المنتجات المصرية بالأسواق العالمية، على نحو يُساعد فى تعزيز بنية الاقتصاد القومى، ويرفع معدلات النمو بشكل مستدام؛ من أجل الإسهام الفعَّال فى تلبية الاحتياجات التنموية للمواطنين.

 

وأوضحت الوزارة، أنه سيتم إعفاء المشروعات والمنشآت الملتزمة بتطبيق الضوابط والإجراءات المقررة بنظام السماح المؤقت، من الضريبة الجمركية، وغيرها من الضرائب والرسوم، بصفة مؤقتة، للمواد الأولوية والمكونات المستوردة بقصد تصنيعها وإعادة تصديرها، مقابل ضمانة بنسبة لا تقل عن ٦٠٪ من قيمة الضريبة الجمركية وغيرها من الضرائب والرسوم المستحقة، وذلك بالنسبة للأقمشة الجاهزة أو توابع الألبسة، على ألا تقل الضمانات النقدية أو المصرفية على 30% منها.

 

وأشارت إلى أننا نستهدف ضم الشركات الملتزمة بالضوابط المحددة بنظام السماح المؤقت إلى قائمة «الفاعل الاقتصادي»؛ للتمتع بالمنح والمزايا المقدمة لهم ومنها: الإفراج بنظام المسار الأخضر، وأولوية الدور فى قيد البيان الجمركي، والعرض على جهاز الفحص بالأشعة، والكشف والمعاينة، وسحب العينات، واستكمال إجراءات الإفراج بعد مواعيد العمل الرسمية، ومتابعة مراحل فحص العينة بالهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات، وتوفير منسق ميدانى بالمركز اللوجيستى يُساعد هذه الشركات فى إنهاء إجراءات الإفراج الجمركى.

 

وقال الشحات غتورى، رئيس مصلحة الجمارك، إنه فى حالة المطابقة على عينات صاحب الشأن، تقوم الإدارة المعنية بالمصلحة بمطابقة العينات التى تم حجزها من الأصناف المصدرة بجمرك التصدير على العينات القانونية المحرزة بشهادات الوارد، وذلك فى حالة الشك بوجود غش أو تدليس أو عند وجود أسباب مبررة يقبلها مدير عام الوحدة الفرعية للسماح المؤقت المختص أو رئيس الوحدة المركزية للسماح المؤقت ورد الضريبة على أن يتم تسليم تلك العينات لصاحب الشأن بعد إتمام التسوية؛ بما يسهم فى التيسير على المتعاملين مع المنظومة الجمركية، وتقليل زمن الفحص.


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق