«إعادة الشيوخ» في المحافظات تدخل مرحلة الحسم

0 تعليق ارسل طباعة

اكواد اون لاين الاخبارية

واصل مرشحو جولة الإعادة فى انتخابات مجلس الشيوخ فى المحافظات جولاتهم فى المدن والقرى للقاء الجماهير وعرض أفكارهم لإقناع الناخبين بالتصويت لهم، ودخلت جولة الإعادة مرحلة الحسم، قبل أيام من الصمت الانتخابى.

فى القليوبية، رفع مسؤولو حزبى مستقبل وطن والشعب الجمهورى شعار الالتزام الحزبى فى جولة الإعادة على مقعد الشيوخ المتبقى بالمحافظة، بعد حسم مستقبل وطن 5 مقاعد فى الجولة الأولى، فيما تجرى الجولة الثانية بين أبوسريع إمام، مرشح ائتلاف الأحزاب الوطنية، بقيادة مستقبل وطن عن حزب الشعب الجمهورى، والمرشح المستقل خالد عرمان بفارق أصوات أكثر من 75 ألف صوت لصالح إمام الذى لم يحقق نسبة العبور من الجولة الأولى.

وعقد حزب مستقبل وطن اجتماعات مكثفة لأمانات الحزب بالمحافظة، للتنسيق وحث الناخبين على التصويت ودعم مرشح ائتلاف الأحزاب «إمام» والتأكيد على تقديم جميع أشكال الدعم حتى يكون الفوز حليفًا لمرشح الائتلاف، ونفس الأمر تكرر فى حزب الشعب الجمهورى الذى عقد لقاء تنظيميا بكافة تشكيلاته وهيئاته لدعم إمام ورفع شعار الالتزام الحزبى لحصد المقعد.

ويحاول المرشح المستقل اللحاق بقطار الإعادة لتعويض الفارق الكبير بينه وبين مرشح الائتلاف، خصوصًا مع إعلان نسبة كبيرة من مرشحى الأحزاب والمستقلين الخاسرين ونواب مستقبل وطن فى الشيوخ الذى نجحوا فى المرحلة الأولى دعمهم مرشح الائتلاف أبوسريع إمام.

وفى كفر الشيخ، اشتعلت حدة المنافسة بين مرشحى حزب مستقبل وطن، على المقعدين الفرديين، واعتمد مرشحو الإعادة الأربعة على الجولات المكوكية لحث الناخبين على الحضور والتصويت لهم، ويتنافس المرشحون الأربعة فى الإعادة على مقعدين، والمرشحون هم أشرف ممدوح عبدالونيس، والمهندس على العجوانى، الأول من مركز كفرالشيخ، والثانى من مركز مطوبس وهما مرشحا حزب مستقبل وطن، وينافسان مرشحى حزب النور على المقعدين الفرديين، وهما السيد مصطفى خليفة، والدكتور محمد إبراهيم منصور.

ويعتمد مرشحا مستقبل وطن على دعم الحزب وكوادره بعموم المحافظة، من خلال الندوات والجولات المكوكية ودعم العمد والمشايخ فى القرى وقيادات الحزب، أما مرشحا حزب النور فيعتمدان على الجولات المكوكية ودعم أنصارهما خاصة بمركز ومدينة سيدى سالم، والمنتمين للتيار السلفى وداعميهم بعموم المحافظة، وكثف الجانبان من دعايتهما بمختلف أنواعها مع قرب موعد الإعادة.

وفى بنى سويف، واصل المرشحان نبيل ثروت حميدة، مستقبل وطن، وأحمد سرور، مستقل، جولاتهما الانتخابية على العائلات فى قرى المحافظة، وعقد مرشح حزب مستقبل وطن عدة لقاءات بكبار العائلات بالقرى، طالبًا تأييدهم له فى جولة الإعادة، فيما عقد المرشح المستقل مؤتمرا انتخابيا حضره عدد من رؤوس العائلات والمواطنين بقرية الميمون التابعة لمركز الواسطى، طالبا دعمهم وتأييدهم فى الانتخابات.

وكان النائب حسام العمدة، ناقش مع هيئة مكتب حزب مستقبل وطن، والهيئة البرلمانية وأمناء الحزب بالمراكز، السلبيات التى وقعت فى انتخابات الشيوخ، وتبين عدم توافر مجموعات الحشد فى بعض القرى وعدم توافر مجموعات التنظيم أمام بعض اللجان، و«بعض المناديب المتواجدين داخل اللجان كانوا يوجهون الناس ضد الحزب وتم إغلاق التليفونات ومعرفناش البيانات»، كما تجاهل بعض المناديب إبلاغ النتيجة النهائية ولم يسلموا المحاضر.

وكشفت المناقشات عدم وجود مجموعات العمل أمام بعض اللجان، كما أن الوحدات الحزبية تلقت الدعم المالى من الحزب وتلقت من مرشحين آخرين دعما ووجهت الناخبين للتصويت لها، كما أن بعض الوحدات الحزبية لم تعمل أصلا.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    98,939

  • تعافي

    72,929

  • وفيات

    5,421

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق