«الكهرباء»: إنشاء مجمع جديد بقدرة 2000 ميجاوات من طاقة الرياح بالبحر الأحمر

0 تعليق ارسل طباعة

اكواد اون لاين الاخبارية

قال الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، إنه يتم حاليا العمل على إنشاء مجمع جديد بقدرة 2000 ميجاوات من طاقة الرياح فى البحر الأحمر، من بينها 500 ميجاوات ستقوم بتوليدها شركة «سيمنس» الألمانية.

وأضاف «شاكر»، فى تصريحات صحفية، أن تلك الخطوة سترفع قدرات التوليد المتاحة من الطاقات المتجددة لـ10 آلاف ميجاوات فى إطار تحقيق أهداف الاستراتيجية الوطنية للطاقة المتجددة، والتى تهدف للوصول إلى مشاركة 20% من إجمالى الطاقة المنتجة من مصادر متجددة بحلول عام 2022، وإمكانية مضاعفتها بحلول عام 2035.

وأوضح أن موقف مشروعات الطاقة المتجددة فى مصر ارتفع بشكل كبير، وبلغت إنتاجية الطاقة الكهرومائية خلال العام المالى الماضى 2019/2020 حوالى 15038 جيجاوات ساعة، وسجلت مشروعات طاقة الرياح حوالى 4230 جيجاوات ساعة، فيما بلغت الطاقة المنتجة من الخلايا الشمسية المتصلة بالشبكة حوالى 3655 جيجاوات ساعة، هذا فضلاً عن حوالى 15 جيجاوات ساعة مولدة من مشروعات الوقود الحيوى.

وأشار إلى أن هيئة الطاقة المتجددة أصدرت مؤخرًا نشرتها الدورية الخامسة NREAmeter، متضمنة رصد لأنشطة الطاقة المتجددة خلال العام المالى 2019/2020، والتى توضح تقدم الأعمال فى مجالات الطاقة المائية، الشمسية، الرياح، والكتلة الإحيائية، مما يجعل من النشرة الدورية مؤشرا لاتجاهات سوق الطاقة المتجددة فى مصر.

ولفت إلى أن القطاع الخاص يلعب دورًا مهمًا فى تحقيق أهداف الاستراتيجية الوطنية للطاقة المتجددة، حيث تم الانتهاء من التشغيل التجارى لمجمع بنبان للطاقة الشمسية بمحافظة أسوان بقدرة 1465 ميجاوات نهاية العام الماضى، والانتهاء من تشغيل محطة رياح بنظام الإنشاء والتملك والتشغيل BOO بقدرة 250 ميجاوات بمنطقة خليج السويس ومحطة الخلايا الفوتو فولطية بقدرة 26 ميجاوات بمنطقة كوم أمبو بمحافظة أسوان، فضلاً عن مشروعات أخرى فى مراحل مختلفة من التطوير بإجمالى قدرات حوالى 2200 ميجاوات من طاقة الرياح وحوالى 520 ميجاوات من الطاقة الشمسية.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    105,297

  • تعافي

    98,157

  • وفيات

    6,109

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق