إبراهيم عيسى: «شائعة الأسطول السادس الأمريكي لن تموت».. والإخوان السبب

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اكواد اون لاين الاخبارية

قال الإعلامى إبراهيم عيسى، إن من يصدق شائعة عن الاقتصاد أو الطب هو نفس الشخص الذي يصدق الأكاذيب، وهى واحدة من آفات مجتمعاتنا الخطيرة.

وأضاف عيسى، خلال برنامج «حديث القاهرة» على قناة «القاهرة والناس»: «هناك شائعات كبرى لا تموت، مثل إنجلترا مديونة لمصر وقت الملك فاروق، وأن الملك فاروق كان يشرب الخمر ويعرف الكثير من النساء، وشائعة الأسلحة الفاسدة، ولو حلفت للناس 10 أيام أن مافيش أسلحة فاسدة ماحدش هيصدق، أو الفلسطينيين باعوا أرضهم، وشائعة الأسطول السادس الأمريكى».

وتابع: «الشائعة المحبوبة أفضل من الحقيقة المؤلمة أو الصادمة، فالتيار الدينى زعيم الشائعات، وينشرها بشكل واضح ومكثف، ولا يتوقف، ويستحلوا الشائعات، ويعتبرها جزءا من حربه المقدسة».

وأردف: «أنصار الدولة أنفسهم يحبون شائعات الدولة عن الخصوم، حتى النشطاء مغرمون بالشائعات، وأى خصم لهم عميل وخائن، ويقبلون ذلك، دون أي تحقق من أي معلومة لديهم، فأى شخص يقول كذبة لمدة 99 مرة، في المرة الـ100 من يطلق الشائعة يصدقها، فإجمالى 99% من أخبار السوشيال ميديا، عبارة عن شائعات منشورة، في الكورة والسياسة والدين والاقتصاد والطب والشخصيات العامة».

واستطرد: «التقرير الذي أصدره المركز الإعلامى لمجلس الوزراء بشأن الشائعات، يوضح كم الأكاذيب والشائعات التي تعرضنا لها العام الماضى، فالشائعات تنتشر وتزداد بسبب اعتماد المصريين على السوشيال ميديا في الحصول على المعلومات، والإخوان المسلمون السبب الرئيسى في الشائعات لقدرتهم على الضرب في مصر، ولديهم خطة وتمويل ودأب، وهم أول من بدعوا اللجان الإلكترونية، كذلك القرارات الاقتصادية التي قامت بها مصر في السنوات الماضية، ساهمت في انتشار الشائعات».

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    150,753

  • تعافي

    119,212

  • وفيات

    8,249

أخبار ذات صلة

0 تعليق