جهاز جديد ينقذ الأطفال بـ«أبوالريش» دون إجراء عملية قلب مفتوح

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اكواد اون لاين الاخبارية

نجح فريق قلب وجراحة قلب الأطفال بمستشفى أبوالريش، في إنقاذ طفلة تعانى من مرض نادر بالقلب، دون الحاجة إلى إجراء عملية قلب مفتوح.

وقالت الدكتورة هالة أغا، رئيس قسم قلب الأطفال بمستشفى أبوالريش، إن عيوب القلب معقدة ومنها النادر، ولكن بالتشخيص الدقيق المبكر، يمكن إنقاذ حياة الكثير من الأطفال، خاصة وأن الإختلال في ضربات القلب يودي بحياتهم.

وأضافت، أن حالة الطفلة منى، هي الحالة رقم ١٨ في خلال خمس سنوات في مستشفى الريش الجامعى. فقد سبق وتم غلق الثقب بين الأذينين لطفلة عمرها سنتين بدون قلب مفتوح وبدون ماكينة قلب صناعى بواسطة فريق قلب الأطفال وجراحة قلب الأطفال.

وتلك الجراحة تستغرق فترة قصيرة في غرفة قسطرة الهجين، وكذلك فترة قصيرة في الرعاية المركزة لمدة يومين، وتسبب أقل المضاعفات بعد التدخل الهجين. وتكلفة جهاز السدادة لغلق الثقب بين الأذينين٦٠ ألف جنيه مصرى.

وعن حالة الطفلة، تحدث الدكتورأسامة عبدالعزيز، أستاذ أمراض قلب الأطفال بمستشفى أبوالريش، والذى كان من ضمن الفريق المعالج، قائلا: الطفلة منى عندها 12 سنة كانت تعانى من إغماءات متكررة وتشنجات، وقد توفيت أختها بنفس المرض.

واتضح أن الأمر وراثى في العائلة، حيث تعانى عمتها، وأبناء عمتها من نفس المشكلة «إغماءات متكررة وموت فجائى».

عملنا فحوصات رسم قلب ورسم قلب 24 ساعة وظهر إنها بتعانى من مرض نادر من أمراض كهرباء القلب، وهى متلازمة اعتلال كهرباء القلب«Long qt syndrome» التي تتسبب في توقف القلب والوفاة الفجائية وحلها تركيب جهاز قاطع الإرتعاش، وده تكلفته عالية جدا.

لكن تم توفيره عن طريق المتبرعين، وتركيبه بدون جراحة قلب مفتوح، لكن عن طريق القسطرة التداخلية، وهتقدر تعيش حياتها بشكل طبيعى دون الخوف من الوفاة الفجائية.

وعبرت الطفلة منى عن فرحتها بالجراحة التي تمت لها وقالت إنها سعيدة بإختفاء لخبطة ضربات القلب، والألم الذي كانت تشعر به بالقلب والإغماءات الكثيرة التي كانت تتعرض لها.

إنقاذ طفلة فى مستشفى أبوالريش بدون إجراء عملية قلب مفتوح
  • الوضع في مصر

  • اصابات

    162,486

  • تعافي

    127,001

  • وفيات

    9,012

أخبار ذات صلة

0 تعليق