فى واقعة «طفل العسل» بالقليوبية الأم تتنازل عن الشكوى ضد الوالد

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اكواد اون لاين الاخبارية

شهدت واقعة تعذيب أب لنجله فى شبين القناطر بمحافظة القليوبية والمعروفة إعلامية بواقعة «طفل العسل» مفاجأة جديدة، إذ تنازلت الأم عن شكواها ضد الأب أمام النيابة، وطلبت وقف التحقيقات بعد تدخل أسرته والمقربين لحل المشكلة بشكل ودىّ.

قالت والدة الطفل وتدعى «ا.ج»، إنها تنازلت عن المحضر الذى حررته ضد والد الطفل واتهمته فيه بتعذيب ابنهما بتوثيقه من يديه وقدميه ودهن جسده بالعسل الأسود أعلى سطح المنزل، مؤكدة أنها لم تكن تتوقع ردة الفعل العنيفة التى شهدتها مواقع التواصل الاجتماعى حول الواقعة، مناشدة الجميع عدم تكرار نشر الصورة الخاصة بالواقعة، والتى ظهر خلالها الطفل موثقًا من الخلف من يديه ورجليه وعلى جسده عسل أسود حتى لا تتسبب فى أذى نفسى لابنها. وقال الطفل المجنى عليه ويدعى «م.ح. د»، 7 سنوات، خلال عرضه على الطب الشرعى، إنه يحب والده ويريد عودته، وإنه ضربه بسبب قيامه بالقفز عند الجيران بعدما وقعت الكرة الخاصة به عندهم، وقفز على السطح الخاص بهم لأخذها دون إذن ولكنهم اتهموه بالسرقة.

وأضاف أن والده ضربه وربطه بالحبل، ولكن عفا عنه بعد وقت قصير، قائلا: «أنا غلطت وبابا عاقبنى وأنا بحبه». وفى أقواله أمام النيابة، قال المتهم والد الطفل ويدعى «ح.م.د»: «الجيران اشتكوا من الولد عشان كان بيلعب والكرة وقعت على منزل الجيران ودخل بيت الجيران يجيب الكرة من غير استئذان»، وأنه كان يعاقبه بعد أن اشتكى منه الجيران.

ولكن والدة الطفل صعدت على السطح وقامت بتصويره قبل أن يقوم بفك الحبل، ونشرت الصورة على «فيسبوك» وتقدمت بشكاوى لعدة جهات.

وأوصى محمد عدلى، إخصائى خط نجدة الطفل بالقليوبية، فى تقريره حول الواقعة، بتسليم الطفل لوالدته بعد تعهدها بحسن رعايته، كما سيتم تقديم الدعم النفسى والمعنوى للطفل بعد الواقعة التى تعرض لها، فيما قررت نيابة شبين القناطر حجز «الأب» المتهم لحين ورود تحريات مباحث مركز شبين حول الواقعة، كما أمرت بتسليم الطفل لوالدته مع أخذ تعهد عليها بحسن الرعاية، واستعجلت تقرير الطب الشرعى لبيان ما بجسد الطفل من آثار تعذيب.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق