محافظ كفر الشيخ: المحافظة شهدت مشروعات عملاقة خلال 7 سنوات

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اكواد اون لاين الاخبارية

شهدت محافظة كفر الشيخ بتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، خلال السنوات الـ7 الماضية تغييرات كثيراً لم تعهدها المحافظة من قبل، من مشروعات قومية غيرت الحياة بها، وجذبت أنظار العالم ،وتحولت من محافظة منسية لمحافظة الأمل والمستقبل، لكون مصدراً للطاقة، وسلة غذائية، وبافتتاح عدد من المشروعات، بداية مشروع مزرعة غليون السمكية، تبعه محطة كهرباء البرلس العملاقة، ومستشفى كفر الشيخ الجامعي، و3 مستشفيات نموذجية عملاقة، ومازال العمل في 3 مستشفيات أخرى وتتوالى المشروعات.

وأكد اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ، أنه بتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، شهدت المحافظة مشروعات عملاقة، غيرت الحياة بالمحافظة، وجاري إنشاء العديد من المشروعات القومية، إضافة للبرنامج الرئاسي «حياة كريمة» والذي سيستفيد منه 350 ألف نسمه يقطنون 18 قرية و187 تابع بكافة الخدمات من بنية تحتية ومدارس ووحدات صحية وتوصيل الانترنت ورصف الطرق ومشروعات صرف صحي، وتحسيين مياه الشرب وغيرها من الخدمات.

مصنعا الرمال السوداء بالبرلس وبلطيم

ففي محافظة كفر الشيخ مصنعان لاستخلاص المعادن من الرمال السوداء، بالإضافة لموقعين آخرين ،الأول موقع تنجيم بجوار بركة غليون ومصنع الفصل بجوار محطة كهرباء البرلس، وهما تابعان للشركة المصرية الصينية للرمال السوداء، ومصنع الركاز امام قرية البنايين شرق مدينة البرلس ومصنع الفصل بملاحة منيسي يتبع الشركة المصرية للرمال السوداء.

محافظة كفرالشيخ
محافظة كفرالشيخ
محافظة كفرالشيخ

وهناك موقعان للرمال السوداء بمحافظة كفر الشيخ الأول شرق البرلس بملاحة منيسي التابعة لقرية الشهابية على مساحة 80 فداناً، كانت أرض أملاك مغتصبة وتم استردادها بقوة القانون ،كما أن بقية الأرض كانت برك ومستنقعات ومنخفضات فتم ردمها وتعليتها وتسويتها ودكها ،لتصبح مهيأة تماماً للإنشاءات المعمارية والهندسية للشركات صاحبة الولاية بالأعمال التنفيذية للمشروعات، وتطلب العمل جهداً كبيراً، وفي ظروف مناخية متقلبة وأجواء مختلفة تماماً.
والمصنع الثاني بشمال الطريق الدولي غرب محطة توليد الكهرباء العملاقة بالبرلس على مساحة 35 فداناً ويشارك في المشروع محافظة كفر الشيخ وجهاز مشروعات الخدمة الوطنية بالقوات المسلحة وهيئة المواد النووية وبنك الاستثمار والمصنعين الأول بخبرة مصرية استرالية بشرق البرلس، والثاني بخبرة صينية بشمال البرلس والاستثمارات لمصنع الرمال شمال البرلس قدرها 24 مليون .

مستشفى جامعة كفر الشيخ والطوارئ والأورام بجامعة كفر الشيخ ومركز الأورام
مستشفى كفر الشيخ الجامعي تبلغ طاقته 433 سريرا، و12 وحدة للطوارئ، و63 سرير عناية مركزة، و13 غرفة عمليات بنظام الكبسولة، ووحدة للقسطرة وجراحة القلب، ووحدة المناظير والجهاز الهضمي، والقناة المرارية، حيث بلغت التكلفة التقريبية للمستشفى أكثر من 370 مليون جنيه، منها تمويل حكومي بـ300 مليون جنيه، وتبرعات أهالي 23 مليون جنيه، بتمويل ذاتى من الجامعة 47 مليون جنيه.

وتشهد جامعة كفر الشيخ، إنشاء مستشفى الطوارئ على مساحة 4 آلاف 700 متر مربع، بارتفاع 9 طوابق، وتبلغ طاقتها الاستيعابية حوالى 400 سرير، ومركز الأورام والمقام على مساحة 2200 متر بسعة 35 سريرا، وذلك للوقوف على الحالة الإنشائية، ومتابعة مراحل تنفيذ المشروعين.
وقال الدكتور عبدالرازق دسوقي، رئيس جامعة كفر الشيخ، إن التكلفة الإجمالية لمستشفى الطوارئ ومركز الأورام، تبلغ حوالي 2 مليار جنيه، ويتم تنفيذ الأعمال على 3 مراحل، وتم التعاقد على الأجهزة الخاصة بمركز الأورام، مشيرًا إلى أن المشروعين سيقدمان خدمة طبية متميزة لمحافظات الدلتا.

كما تشهد المحافظة إنشاء مركز الأورام كأكبر مركز على مستوى الشرق الأوسط، ينتظر افتتاحه أكثر من 8 ملايين نسمة من أهالي المحافظة والمحافظات المجاورة ،لنقل مركز أورام طنطا لمركز أورام كفر الشيخ ،مما سيعود أثره ليس على مرضى محافظة كفر الشيخ، ولكن على أهالي محافظات الدلتا.
أكد اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ ،تم الانتهاء من الخرسانات بنسبة 100% ،ونسبة التشطيبات النهائية 90%،ووصل الإنشاء في المبنى الجديد لحوالي 40% ،المكون من دور واحد يشمل «المغسلة وبور الكهرباء والمغسلة والعيادات»، أما الأجهزة الطبية فسيتم توريدها خلال الفترة المقبلة، كما تم تركيب 8 مصاعد بالمبنى .

قال اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ، إن أهالي محافظة كفر الشيخ والمحافظات المجاورة في انتظار افتتاح المركز ،مؤكداً إن إقامة مشروع مركز علاج أورام كفرالشيخ، سيوفير رعاية متكاملة لكل حالات الأورام في دلتا مصر، مؤكداً أن المشروع يقع في المنطقة المقابلة للمعهد الدينى، والمدرسة الزراعية للبنات، على مساحة 8876 م2، ويتضمن مبنى «أ» بمسطح 1400م2، ويتكون من بدروم وأرضى، و6 أدوار علوية، ومبنى «ب» بمسطح 2000م2 ويتكون من بدروم وأرضى و3 أدوار علوية.

وأضاف محافظ كفر الشيخ، أن المشروع يضُم كافة التخصصات الطبية المتعلقة بعلاج مرضى الأورام، مكون من أرضي، وستة أدوار، به 67 غرفة للإقامة، تحتوى على 97 سريراً، و5 غرف للطوارئ، تضم 7 أسرة، و3 غرف للعمليات تحتوى 3 أسرة، وغرفتين للعناية المركزة، تضم 17 سريراً، إلى جانب 14 غرفة إقامة فندقية، وذلك بتكلفة إجمالية تقدر بنحو 460 مليون جنيه، موضحاً أن المبنى يتكون من أقسام للطوارئ، والعيادات، والأشعة، والعلاج الإشعاعي، والعلاج الكيماوي للأطفال، والعناية المركزة، والعمليات، والمناظير، والمعامل، لافتاً إلى أنه تم الانتهاء من الإنشاءات الخرسانية بنسبة 100%، بينما وصلت نسبة أعمال التشطيبات والكهرباء والكهروميكانيك إلى 90%.

متحف كفر الشيخ
افتتح الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية متحف كفر الشيخ، الذي يقع على مساحة 6 آلاف و700 متر، ويضم أقساماً للعرض المتحفي، بالإضافة إلى ثلاث قاعات عرض متنوعة موضوعياً وتاريخياً منها «قاعة بوتو»وتضم نتائج أعمال الإكتشافات الأثرية من العصور المختلفة ومنطقة آثار تل الفراعين، وهى مدينة بوتو القديمة أقدم العواصم الفرعونية سنة 320 ق.م، والقاعة الثانية الكبرى، وهي «قاعة العرض الرئيسية»، وتضم عدة قاعات مقسمة تقسيماً موضوعياَ وتاريخياً حسب العصور التاريخية المختلفة بما فيها عصر الأسر الفرعونية والعصرين اليوناني والروماني، بالإضافة إلى عصور الحكم البيزنطي والإسلامي، فضلاً عن العصر القبطي، حيث يتم ربط المعروضات بمسار العائلة المقدسة بكنيسة سخا، والقاعة الثالثة وهى «قاعة العرض الدوري»، ويتم فيها عروض دورية متنوعة محددة فيها ديناميكية العرض المتحفي المتغير، وهذا بالإضافة إلى «قاعة التهيئة المرئية والندوات العلمية»، لتقديم بانوراما مرئية سينمائية متكاملة عن تاريخ كفر الشيخ والعرض المتحفي والقطع المعروضة بقاعات المتحف.

ويشهد المتحف وضع لجنة سيناريو العرض المتحفي القطع الأثرية بفتارين العرض الموجودة بالقاعات المختلفة للمتحف، ويدور سيناريو العرض المتحفي له حول موضوع رئيسي وهو أسطورة إيزيس وأوزوريس والصراع بين حورس وست، بالإضافة إلى إلقاء الضوء على مجموعة من الموضوعات مثل تاريخ مدينة بوتو القديمة أحد العواصم المصرية القديمة، وتم وضع مسار للزيارة خاص بذوي الإحتياجات الخاصة وبطاقات الشرح بطريقة برايل.
ويبرز سيناريو العرض العديد من الموضوعات منها، تاريخ العلوم خلال العصور التاريخية المختلفة كالطب والبيطرة والصيدلة لربط المتحف بجامعة كفرالشيخ؛ وتسليط الضوء على مسار رحلة العائلة المقدسة، وتراث فوة ذات الطابع الإسلامي، ويضم المتحف نظم الإضاءة والإنذار ضد الحريق، والمراقبة بالكاميرات، بالإضافة إلى أعمال تنسيق الموقع من الداخل والخارج ومنطقة الخدمات واللوحات التعريفية والإرشادية والخرائط التوضيحية للموقع ومسار الزيارة بالمتحف، والتماثيل التي تعرض تمثال من العصر اليوناني الروماني يصور طفل في بحيرة وتمثال للملك رمسيس الثاني مع الإله سخمت، وتمثال آخر لأحد الكهنة يرجع لعصر الأسرة 26، من منطقة تل الفراعين.

مركز البحوث الزراعية ومركز التلقيح الصناعي
تتميز محافظة كفر الشيخ، بوجود مركز البحوث الزراعية لإنتاج أصناف جديدة من التقاوي، لدفع التنمية الزراعية ولها 3 أنشطة، الأول البحوث والتدريب، فالمركز يعد القاطرة البحثية للبحوث الزراعية، وأكبر محطة بحثية على مستوى الشرق الأوسط ويمثل 25% من إجمالي التجارب، والثاني النشاط التدريبي لمهندسي مديرية الزراعة وطلاب وخريجي كليات الزراعة على مستوى الجمهورية، والثالث النشاط الإنتاجي، فهي المحطة المنوطة بإنتاج تقاوي الأساس لكل المحاصيل الزراعية على مستوى الجمهورية، ويوجد بالمحطة ثلاجة لحفظ تقاوي الأساس ومعامل التلقيح الصناعي.
وهناك بمركز البحوث الزراعية مركز التلقيح الصناعي، فالمركز منوط به تجميع وتجميد السائل المنوي من الطلائع المحسنة وراثياً من الأبقار والجاموس، والبراون سويس «الهلولوشتين» والجاموس المصرى الحسن وراثياً من إنتاج معهد بحوث الإنتاج الحيواني، وينظم المركز دورات تدريبية لإكساب خريجي كلية الطب البيطري وكلية الزراعة قسم الإنتاج الحيواني والمدارس الزراعية الخبرة والكفاءة لتوفير فرص عمل للشباب.

طريق كفر الشيخ المزدوج
طريق كفر الشيخ دسوق المزدوج، يربط بين مدينتى كفر الشيخ ودسوق بطريق حر ضمن المسار المقترح «المحلة- كفر الشيخ-دسوق-فوه» ومن مدينة فوة شمالا للربط بالطريق الدولى الساحلى عبر محور أبوالروس، وجنوبا للربط بمدينة دمنهور عبر محور الليثى، ومنه للربط بالطريق القاهرة الإسكندرية الصحراوى مرورا بحوش عيسى، مما يسهل الربط والحركة المرورية، وينقل حركة التجارة والصناعة والزراعة بين ثلاث محافظات «الغربية وكفر الشيخ والبحيرة»، مما يقلل زمن الرحلة واستهلاك المواد البترولية ويقلل التلوث الناتج عن الازدحام.

و المرحلة الأولى من الطريق المزدوج بطول 10كم، تتضمن الأعمال، 12 كوبرى علوى، بالإضافة إلى استكمال كوبرى قائم، و9 أنفاق بتكلفة مليار و26 مليونا و898 ألف جنيه، ونسبة تنفيذ المشروع 70%، والكبارى الجارى إنشاؤها «مصرف 8» ج1، وترعة محلة القصب، وكوبرى مصرف محلة القصب، وكوبرى ملاك التربية، وكوبرى ترعة الروينة، وكوبرى مدخل عزبة السنين، وكوبرى ترعة العمرية «محلج القطن»، وكوبرى مصرف 8«ج3”، ومصرف 8»ج4”، وترعة الصفتي، ومصرف 8«ج5”، وكوبرى مدخل صندلا، وكوبرى مدخل الغرابلي، وجارى إقامة 9 أنفاق:»ترعة حوض كشك ومدق العطارين، وملك الحدود، وملاك دعابس، وترعة الختمة، ومدق ترابي، وترعة الهوارى، ومدق ترابى ومخل عزبة لبيب«.

والطريق محور خدمي يخدم محافظات الغربية وكفر الشيخ والبحيرة، حيث يسهل الربط والحركة المرورية وينقل حركة التجارة والصناعة والزراعة بين الثلاث محافظات، مما يقلل زمن الرحلة، واستهلاك المواد البترولية ويقلل التلوث الناتج عن الازدحام.

والمرحلة الأولى عبارة عن 13 كوبرى علوى و9 أنفاق، بالإضافة لجسر الطريق، وحاليًا تم تنفيذ 54%.

الاسكان الاجتماعي
تم انشاء 5 آلاف وحدة سكنية بمدن وقرى المحافظة خلال ال 7 سنوات الماضية وجاري إنشاء 24 الف وحدة سكنية ب 3 تجمعات سكنية بمدينة كفر الشيخ، وتم الانتهاء من 28 عمارة إسكان اجتماعي وجاري اقامة 11 سكني إسكان اجتماعي لحل مشكلة 18 ألف حاجز استمرت 17 سنة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق