تعرّف على جهود «التضامن» لرفع مستويات التشغيل في الأعوام الماضية..

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اكواد اون لاين الاخبارية

كشفت وزارة التضامن الاجتماعي، في ذكري الاحتفال بثورة 30 يونيو وما تحقق من إنجازات في عصر الرئيس السيسي أنها تحرص على التنمية الاجتماعية، وخاصة النهوض بمستويات التشغيل، حيث تستهدف الوزارة تأهيل الفئات القادرة على العمل من النساء والشباب وتوظيف مهاراتهم بالمواءمة مع احتياجات سوق العمل في كافة الصناعات التراثية والبيئية والزراعية وخدمة المجتمع لتحسين مستوى المعيشة وتعزيز التنمية المستدامة، ويضم البرامج الفرعية التالية: برنامج فرصة والإقراض متناهي الصغر .

و تقدم الوزارة منظومة التمكين الاقتصادى التي توفر فرص التدريب والتوظيف وتأسيس مشروعات مدرة للدخل ووحدات انتاجية موجهة لعدد 50 ألف مستفيد في 8 محافظات «الفيوم- بنى سويف – أسيوط – المنيا – سوهاج – الأقصر – الشرقية – القليوبية» بالإضافة إلى مساعدة حوالى 4200 أسرة في امتلاك أصول انتاجية من الماشية بالتعاون مع وزارة الزراعة في 8 محافظات «شمال وجنوب سيناء – البحر الأحمر- مرسى مطروح – الغربية – كفر الشيخ – المنوفية – قنا».

كذلك قامت الوزارة بإفتتاح مكاتب فرصة للتمكين الاقتصادى في عدد 16 محافظة لتوفير فرص التدريب والتوظيف وامتلاك أصول انتاجية لتأسيس مشروعات متناهية الصغر هذا بالإضافة إلى تقديم قروضًا ميسرة لعمل مشروعات صغيرة ومتناهية الصغر للنساء، وقد بلغ رأس المال الأساسي للقروض الميسرة ما يقرب من 1،4 مليار جنيه مصري موجه إلى 240،000 مستفيد لعمل مشروعات صغيرة ومتناهية الصغر، مع الأخذ في الاعتبار أن 70% من المشروعات تتركز في المناطق الريفية كشكل من أشكال التمكين الاقتصادي، كما أن 75% من القروض موجهة إلى النساء مقابل 25% موجهة إلى الرجال.

و في برنامج توظيف طاقات مكلفات الخدمة العامة قبل الخروج إلى سوق العمل: تمت زيادة نسبة مكلفات الخدمة العامة من 38 ألف مُكلفة إلى 120 ألف مكلفة سنويًا بنسبة زيادة قدرها 32% ويتم توزيعها على 16 وزارة و8 هيئات حكومية بما يشمل 59 مجال.

أخبار ذات صلة

0 تعليق