«خدمة المجتمع والبيئة» بجامعة الإسكندرية يستعرض جهود الوقاية من كورونا

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

عقد مجلس شؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة في جامعة الإسكندرية، برئاسة الدكتور علاء رمضان نائب رئيس الجامعة لشؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، اجتماعه مساء أمس الخميس.

بدأ الاجتماع أعماله بتوجيه الشكر لوكلاء الكليات والمعاهد على الإجراءات التي تم اتخاذها في الفترة السابقة لتسيير الأعمال والملفات المكلفين بها عن طريق استخدام الوسائل التكنولوجية الحديثة عن بعد، وكذا استخدام التدابير اللازمة من أعمال التطهير والتعقيم التي تمت من أجل الوقاية والحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، وكذلك الجهد المبذول في تفعيل وتنفيذ مبادرة معاً نستطيع لدعم ١٠٠٠٠ من العمالة اليومية والمؤقتة والطلاب والأسر المتضررة من الإجراءات التي اتخذتها الدولة للحد من انتشار ذلك المرض وذلك عن طريق توزيع مساعدات عينية لتلك الفئات.

وقال «رمضان» إن كلية التجارة بادرت بدعم 1000 أسرة مشاركة منها بالمبادرة، كما تبرع أعضاء لجنة خدمة المجتمع والبيئة في كلية الزراعة بقيمة حضور الجلسة لصالح صندوق تحيا مصر لدعم العمالة الموسمية، وكذا أعضاء مجلس كلية التربية للطفولة المبكرة لتبرعهم بقيمة الجلسة لذات الغرض.

واستعرض المجلس ما تم تنفيذه بمبادرة «فكرتك» Call for Ideas، والتي كان نتاجها ما قدمه فريق من ثلاثة مجموعات من طلاب الجامعة تحت إشراف أساتذة من كلية الهندسة بالجامعة، حيث تم إعداد نموذج مبدئي لأجهزة التنفس الصناعي، والتي سوف يتم تصنيعها وتسويقها بالسوق المحلي للمساهمة في عملية علاج ومواجهة فيروس كورونا المستجد.

وفي ذات السياق استعرض الاجتماع ما قامت به كليات التمريض والتربية النوعية بمشاركة مركز خدمة المجتمع بالجامعة من إنتاج وتصنيع الكمامات الطبية اللازمة للوقاية والحد من انتشار فيروس كورونا المستجد وتوفيرها للعاملين بالجامعة والفرق الطبية بالمستشفيات الجامعية.

وناقش الاجتماع استعدادت الجامعة للتقدم لجائزة التميز الحكومي في دورتها الثانية والتي تطرح هذا العام عدة جوائز مثل جائزة الإبتكار والإبداع المؤسسي وجائزة المؤسسة المتميزة وجائزة القيادات المتميزة، وكذلك جوائز التميز الفردي للإداريين مثل جائزة أفضل موظف حكومي وأفضل فريق عمل.

وأكد المجلس على ضرورة الاستمرار في تفعيل منظومة التدريب عن بعد باستخدام المنصات الإلكترونية بالمراكز التدريبية بالجامعة مع أهمية أن يقدم الساده الوكلاء تصور مبدئي لتلك الألية في الفترة المقبلة.

واستعرض المجلس التقرير المقدم من كلية السياحة والفنادق والخاص «بمتاحف الجامعة»، حيث قدمت الدكتورة هبة سعيد عرضاً يوضح المتاحف الموجودة في رحاب الجامعة مثل متاحف كليات الأداب والتربية والعلوم والطب والفنون الجميلة ومطبعة الجامعة وما تحتويه من أثار ومقتنيات لا تقدر بثمن مع تقديم تصوراً عن كيفية المحافظة عليها وتطوير وسائل عرضها وتسويقها بالصورة اللائقة .

كما وافق المجلس على دعم الجامعة بعدد 300 شجرة مقدمة من وزارة الدولة لشؤون البيئة، وذلك تفعيلاً لمبادرة «اتحضر للاخضر» بمشاركة جهاز شؤون البيئة بالإسكندرية.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    5,537

  • تعافي

    1,381

  • وفيات

    392

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق