10 صور جمعت الملكة إليزابيث بميجان ماركل فى 3 سنوات بالقصر

youm7 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

مرت العائلة الملكية البريطانية الأيام القليلة الماضية بفترة صعبة للغاية بسبب قرار الأمير هارى دوق ساسكس وزوجته ميجان ماركل دوقة ساسكس بالتخلى عن مهامهما الملكية والتنازل عن منصبيهما ككبار أعضاء للعائلة الملكية، وبعد مشاورات استمرت لمدة أيام قررت الملكة إليزابيث الثانية الموافقة على قرار حفيدها من خلال اجتماع القمة الذى عقدته مع كبار أفراد العائلة الملكية أمس الاثنين بمقر إقامتها الخاص فى ساندرينجهام فى شرق إنجلترا وأعلنت فيه قرارها بهذا الشأن.

 


صورة تجميع ميجان وهارى والملكة إليزابيث

القرارات المصيرية التى اتخذها الزوجان وضعت العائلة المالكة أمام الأمر الواقع، لكن الملكة إليزابيث الثانية قررت فى النهاية الحفاظ على عائلتها وأصدرت بيانًا مليئا بالدعم لحفيدها هارى وزوجته، خاصة انها كانت على علم بقراره، لكنها فوجئت بموعد إصداره، حيث اضطر "هارى" للإعلان بسبب تسريبات وصلت لصحيفة "ذا صن" البريطانية بشأن قراره ونشرتها.

 

 

وأعلن الزوجان أيضا حرصهما على بقائهما فى منصبها الملكي، والقيام بكافة مهامهما الملكية، بجانب جولاتهما العالمية كما أعلنوا عن رفضهم لأموال الضرائب وأى دعم مادى من العائلة المالكة، والاعتماد على أنفسهم ماديًا وتكوين ثروة خاصة بهما. 

 

فصل جديد سنعيشه مع عائلة ساسكس، حياة جديدة، منزل جديد، بلد جديدة، أعمال جديدة على نطاق عالمى واسع، بدون قيود أو برتوكولات.

 

وعلى مدار 3 أعوام انضمت فيهم ميجان ماركل للعائلة المالكة وأصبحت دوقة، عقدت الملكة اجتماعات عدة كانت "ماركل" احد حضورها وفيما يلى ترصد ابرز اللحظات التى جمعت بين الملكة وزوجة حفيدها فى الاجتماعات الملكية:

 

 

مرت العائلة الملكية البريطانية الأيام القليلة الماضية بفترة صعبة للغاية بسبب قرار الأمير هارى دوق ساسكس وزوجته ميجان ماركل دوقة ساسكس بالتخلى عن مهامهما الملكية والتنازل عن منصبيهما ككبار أعضاء للعائلة الملكية، وبعد مشاورات استمرت لمدة أيام قررت الملكة إليزابيث الثانية الموافقة على قرار حفيدها من خلال اجتماع القمة الذى عقدته مع كبار أفراد العائلة الملكية أمس الاثنين بمقر إقامتها الخاص فى ساندرينجهام فى شرق إنجلترا وأعلنت فيه قرارها بهذا الشأن.

 


صورة تجميع ميجان وهارى والملكة إليزابيث

القرارات المصيرية التى اتخذها الزوجان وضعت العائلة المالكة أمام الأمر الواقع، لكن الملكة إليزابيث الثانية قررت فى النهاية الحفاظ على عائلتها وأصدرت بيانًا مليئا بالدعم لحفيدها هارى وزوجته، خاصة انها كانت على علم بقراره، لكنها فوجئت بموعد إصداره، حيث اضطر "هارى" للإعلان بسبب تسريبات وصلت لصحيفة "ذا صن" البريطانية بشأن قراره ونشرتها.

 

 

وأعلن الزوجان أيضا حرصهما على بقائهما فى منصبها الملكي، والقيام بكافة مهامهما الملكية، بجانب جولاتهما العالمية كما أعلنوا عن رفضهم لأموال الضرائب وأى دعم مادى من العائلة المالكة، والاعتماد على أنفسهم ماديًا وتكوين ثروة خاصة بهما. 

 

فصل جديد سنعيشه مع عائلة ساسكس، حياة جديدة، منزل جديد، بلد جديدة، أعمال جديدة على نطاق عالمى واسع، بدون قيود أو برتوكولات.

 

وعلى مدار 3 أعوام انضمت فيهم ميجان ماركل للعائلة المالكة وأصبحت دوقة، عقدت الملكة اجتماعات عدة كانت "ماركل" احد حضورها وفيما يلى ترصد ابرز اللحظات التى جمعت بين الملكة وزوجة حفيدها فى الاجتماعات الملكية:

 

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

View My Stats