سيدة تمنع ابنتها من مغادرة المنزل 26 عاما لحمايتها من العالم.. فيديو

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لم تعد قصة روبنزل الشخصية الكرتونية الشهيرة مجرد أسطورة أو خيال، بل تحولت لقصة حقيقية عاشتها سيدة في روسيا تدعى ناديجدا بوشويفا تبلغ من العمر 42 عاما، منعتها والدتها من الخروج من المنزل لمدة 26 عاما، لحمايتها من أخطار العالم الخارجي.

وبعد هذه المدة الطويلة، رأت السيدة الشارع لأول مرة بعد مرض والدتها واضطرارها للانتقال إلى المستشفى.

نشرت تقارير روسية كثيرة تفاصيل قصة هذه السيدة المختفية عن الأنظار، وقالت إنها لم تغسل شعرها خلال 12 عامًا، ولم تغير ملابسها لفترة أطول من ذلك، وعلى مدار السنوات الماضية حاول الكثير من الجيران إثناء الأم عن قرارها بالعزلة، ولكنها كانت تقابلهم بـ "الرفض" وبعبارة "خليكم في حالكم"..

لمشاهدة مشهد خروج ناديجدا للمرة الأولى منذ 26 عاما شاهد الفيديو التالى..


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق