لسه فى العمر عمر.. رضيع فرنسى ينجو من الموت مرتين بعد احتراق منزل عائلته

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نجا طفل فرنسي  يبلغ من العمر 6 أشهر فقط من الموت مرتين، وذلك بعد احتراق منزل عائلته بالكامل، وعندما جرى رميه بشدة من النافذة في عمليات الإنقاذ العشوائية التي قام بها الجيران، في مدينة نانت غربي فرنسا.


الجيران ينقذون العائلة من الحريق

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في فرنسا فيديو يظهر عدة أشخاص وهم يحاولون إنقاذ سكان شقة اندلعت فيها النيران، حيث تسلق عدد من الأفراد في المنطقة المبنى للوصول إلى الشقة المحترقة لإنقاذ السكان المحاصرين.

وأظهر الفيديو قيام الجيران بإنزال رجل وزوجته، ولكن قاموا بإلقاء الطفل الرضيع بشدة من الطابق الثالث، رغم وجود أشخاص كان من المفترض أن ينزلوه كما فعلوا مع والديه، وفقا لشبكة سكاي نيوز.

???????? Hier après-midi, à Nantes, des jeunes du quartier de La Bottière ont sauvés une famille et leur bébé d'un incendie d'appartement. Bravo et respect à ces jeunes héros ! ????❤ (Vidéo Facebook) pic.twitter.com/KYgSK2qUBq

وأظهرت لقطات قطعة قماش بيضاء كبيرة وهي تسقط من الشقة التي يتصاعد منها النيران، وللوهلة الأولى لم يثر الأمر اهتمام البعض، قبل أن يعلموا أن بداخله طفل رضيع.

وقال مصدر في الشرطة الفرنسية: "رأى السكان المحليون الشجعان الحريق، وشرعوا في تسلق المبنى لإنقاذ من بداخله"، مضيفا :"أنه تم إنزال الأم والأب ببطء على جانب المبنى، وفي تلك الأثناء تم إلقاء الطفل ببساطة من النافذة".

وتابع: "لحسن الحظ، كانت هناك مرتبة على الأرض، لذا لم يصب الطفل بجروح خطيرة كما هو متوقع"، وتم نقل الطفل الرضيع إلى قسم الطوارئ، حيث وصفت حالته بأنها بعيدة عن الخطر.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق