أمريكى ينفصل عن زوجته بعد 14 سنة زواج بسبب فقدان وزنها الزائد

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يحلم كل شاب بالزواج بفتاة متناسقة القوام ولا تعانى من السمنة، لكن هذا الحلم تنافى مع واقع رغبات شاب أمريكى تزوج من فتاة اكتسبت الكثير من الوزن بسبب تناولها جرعات علاج ليصل وزنها إلى 122 كيلو جراما، إلا أنه قرر الانفصال عنها ليس بسبب وزنها الزائد، لكن بعد أن أجرت عملية وفقدت وزنا هائلًا لتصبح أكثر رشاقة.

وانفصل الزوجين الأمريكيين بعد نجاح الزوجة في فقدان وزنها فور الخضوع لعملية جراحية، ما أفقد الزوج اهتمامه بها، حيث كان يشرف على كل أمور حياتها ويساعدها فى شئونها بسبب وزنها الثقيل، وبعد العملية وإنقاص الوزن، قرر الرحيل عنها بسبب عدم قدرته على ممارسة نفس الأمور.

فى وزن مثالى
فى وزن مثالى

 

خلال مرحلة المرض
خلال مرحلة المرض

ووفق ما نشرته صحيفة ديلي ميل البريطانية فإن الزوجة تدعى كيلي ويلسون، وتبلغ من العمر 34 عامًا، وتعمل فى مجال تقديم البث الصوتي وصناعة المحتوى، وكانت تعيش مع زوجها فى ولاية أوريجون الأمريكية، وقد عانت من أمراض مستعصية منذ عام 2014 أجبرتها على تلقى أدوية ساهمت فى زيادة وزنها.

اكتسبت حياة جديدة

 

بوزن ثقيل

وكشفت المرأة التى تخلصت من وزنها الضخم أن فقدانها للوزن أدى إلى نهاية زواجها بعد أن طلب زوجها الطلاق عندما أدرك أنها لم تعد مضطرة للاعتماد عليه، موضحة أنها كانت تعانى بسبب اكتسابها قدر كبير من الوزن بعد تشخيص إصابتها بمرض المناعة الذاتية، وكذلك التهاب المفاصل الروماتويدى والفيبروميالغيا - وهى حالة تسبب الألم المزمن والتعب فى جميع أنحاء الجسم.

بعد العملية
بعد العملية

 

قبل تخفيض الوزن
قبل تخفيض الوزن

وأضافت أنها ظلت طريحة الفراش عمليًا، ولجأت كيلى إلى الطعام لتخفيف اكتئابها المتزايد، نتيجة لزيادة وزنها وأعراض مرضها، وغالبًا ما كانت غير قادرة على المشى أكثر من بضع خطوات، لذلك أصبح الزوج مايك، البالغ من العمر 32 عامًا، الذي التقته كيلي في عام 2007، هو القائم بأعمالها.

وفى أكتوبر 2018 رتبت كيلى اجتماعًا مع جراح سمنة لمناقشة خيارات جراحة إنقاص الوزن، وفي أبريل 2019 ، خضعت كيلي لعملية تكميم رأسي للمعدة حيث تمت إزالة 80% من المعدة جراحيًا لقمع الشهية، وفور إجراء العملية ، فإن الألم الذي كانت تشعر به في جميع أنحاء جسدها بسبب ظروفها الصحية العديدة قد اختفى ، وهو الأمر الذي أرجعه الجراح إلى المخدر إلى تغيير التركيب الكيميائي لجسمها.

ومنذ إجراء العملية، تمكنت كيلي من خسارة 129 رطلاً، وأصبحت تناسب الحجم الجديد بشكل مثير للدهشة، وتتلقى الكثير من الثناء من أصدقائها وعائلتها وأولئك المتخصصين في مجتمع جراحة إنقاص الوزن عبر الإنترنت الذين يقولون إنها تبدو رائعة وهي مصدر إلهام.

ولم تعد كيلي مقيدة بالسرير، وأصبحت قادرة على القيام بأشياء بسيطة لم تكن قادرة على القيام بها من قبل/ مثل إخراج القمامة وفرز إعادة التدوير، في حين أن هذا الاستقلال المكتشف حديثًا قد غير حياتها للأفضل، فقد غير أيضًا ديناميكية علاقتها بزوجها.

وتصاعدت التوترات داخل العلاقة ، وبلغت ذروتها عندما طلب مايك من كيلي الطلاق في بداية عام 2021، وحصلت المرأة الأمريكية على الطلاق بعد 14 عاما من الزواج، وتعيش اليوم بمفردها، وقالت: "سمحت لي العملية بالسيطرة على حياتي مرة أخرى، وعلى الرغم من أن الأمر ليس سهلاً دائمًا، فقد بدأت الآن في التعرف على نفسي أكثر من أي وقت مضى".

أخبار ذات صلة

0 تعليق