"رانيا" اقتحمت عالم سباقات السيارات وكونت رالى نسائى: هواية فيها ثقة وقوة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

في حين تعانى النساء من صورة نمطية عن أن المهارة والشجاعة تنقصهن في قيادة السيارات، نجحت رانيا أبو المكارم فى اقتحام عالم سباقات السيارات وأثبتت جدارتها فيه، بل وكونت فريق رالي سيارات مع مجموعة من الفتيات المهتمات بسباقات السرعة.

قالت رانيا لـ "اليوم السابع" إن سباقات السيارات من أكثر الرياضات التي تكسر حاجز الخوف وتعطي قوة وثقة بالنفس، وتابعت رانيا وهي خريجة كلية سياسة واقتصاد أنها تمارس هواية سباقات السيارات منذ عام 2018 حتى استطاعت تكوين فريق نسائي من عاشقات هذه الرياضة.


رانيا أبو المكارم
رانيا أبو المكارم

وتابعت أن بداية عشقها لقيادة فريق نسائي مهتم بسباقات السرعة جاء بعد التحاقها بنادي السيارات المصري، فوجدت إن هناك العديد من الفتيات والسيدات مهتمات بهذه الرياضة، وبالرغم من الفكرة الشائعة عن أن الفتيات يرتعبن من قيادة سياراتهن في الظروف العادية وعلى الطرق الطبيعية إلا أن في سباقات السيارات الأمر مختلف، كما أوضحت أن السيدات مثل الرجال عند عشق هواية ما يبذلن أقصى جهودهن لإثبات انفسهن، وأردفت أنها منذ التحاقها برالي السيارات ومشاركتها في عدة سباقات أخذت فيهم المركز الأول عن جدارة حتى مع مشاركتها لعدة رجال.

أحد السباقات
أحد السباقات

 

أحد المشاركات في الرالي
أحد المشاركات في الرالي

 

وأضافت عن رياضة السرعة وسباقات السيارات أنها تحتاج لسرعة بديهة وسرعة في اتخاذ القرارات حتى ينتهي السباق بالفوز، واختتمت أن الفريق ينضم فيه أكثر من 10 سيدات من صاحبات الاهتمامات المختلفة ولكن جمعتهن رياضة كما أطلقت عليها رانيا لقب رياضة الثقة والحيوية والقوة التي تحتاج لقلب قوي.

رالي مصر
رالي مصر

 

رانيا
رانيا

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق