الفرق الطبية أبطال عيد العمال هذا العام.. ومغردون: شكرا من القلب على تضحياتكم

youm7 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يحتفل العالم، اليوم الجمعة، بعيد العمال العالمى، الذى يسمى أيضا يوم العمل، ويحل يوم 1 مايو من كل عام، ويعتبر هذا اليوم إجازة رسمية فى أغلب دول العالم، ويتمتع العام 2020 بطابع خاص من الاحتفالات بهذه المناسبة، حيث تعتبر الشعوب فى شتى بقاع الأرض، الفرق الطبية فى جميع البلدان هم أبطال هذا العام والأكثر تضحية من أجل إنقاذ البشرية فى ظل أزمة تفشى فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19".

واحتفالًا بهذه الذكرى، تصدر هاشتاج عيد العمال، تريند مصر على موقع التواصل الاجتماعى "تويتر"، وحرض المشاركون فى الهاشتاج على توجيه التحية لكل العاملين فى المجتمع بشكل عام، والفرق الطبية بشكل خاص، ونشرت جانا، صور تعبيرية لوظائف مختلفة، وكتبت فى تعليقها عليها: "شكرا من القلب على تضحياتكم وولائكم".

1

وشاركت كارولين، أيضًا، بنشر صورة للعمال، وكتبت عليها: "شكرا لكل واحد منكم"، وقال كامل، "عيد عمال سعيد لجميع العاملين المجتهدين فى الدول العربية وحول العالم"، كما شارك آخر بصورة لفرق طبية، وكتب "عيد عمال سعيد خاصة لفريق خط المواجهة لدينا ضد كوفيد 19"، وكتب عمرو سيد، "عيد عمال سعيد لجميع من هم على الخطوط الأمامية".

ويشار إلى أن خلفية يوم عيد العمال، تعود إلى القرن التاسع عشر فى أمريكيا وكندا وأستراليا، فقبل الإعلان عن هذه المناسبة العالمية بسنوات، كانت شيكاغو فى القرن التاسع عشر تخوض نزاعات عمالية لتخفيض ساعات العمل فى هاميلتون، وبشكل خاص فى الحركة التى تعرف بحركة الثمان ساعات.

2
 

 

3

 

وكانت بداية عيد العمال يوم 21 أبريل 1856 فى أستراليا، ثم انتقلت إلى الولايات المتحدة الأمريكية، غت طريق كندا التى أثمر نضال العمال فيها عن قانون الاتحاد التجارى الذى أعطى الصفة القانونية للعمال ووفر الحماية لنشاط الاتحاد عام 1872، وفى تورونتو الكندية حضر زعيم العمال الأمريكى بيتر ماكجواير احتفالا بعيد العمال، فنقل الفكرة، وتم الاحتفال بأول عيد للعمال فى الولايات المتحدة الأمريكية فى 5 سبتمبر 1882 فى مدينة نيويورك، تلا ذلك مطالبة العمال فى ولاية شيكاغو عام 1886 بتخفيض ساعات العمل اليومى إلى ثمانى ساعات، وتكرر الطلب ذاته فى ولاية كاليفورنيا.

 

فى يوم 1 مايو من عام 1886 نظم العمال فى شيكاغو، ومن ثم فى تورنتو، إضرابا عن العمل شارك فيه ما بين 350 و 400 ألف عامل، يطالبون فيه بتحديد ساعات العمل تحت شعار "ثمانى ساعات عمل، ثمانى ساعات نوم، ثمانى ساعات فراغ للراحة والاستمتاع"، الأمر الذى لم يَرق للسلطات وأصحاب المعامل، خصوصا وأن الدعوة للإضراب حققت نجاحا جيدا وشلت الحركة الاقتصادية فى المدينة.

4
 

 

5

 

ففتحت الشرطة النار على المتظاهرين وقتلت عدداً منهم، ثم ألقى مجهول قنبلة فى وسط تجمع للشرطة أدى إلى مقتل 11 شخصا بينهم 7 من رجال الشرطة، واعتقل على إثر ذلك العديد من قادة العمال وحُكم على 4 منهم بالإعدام، وعلى الآخرين بالسجن لفترات مُتفاوتة، لكن ظهرت حقيقة الجهة التى رمت القنبلة عندما اعترف أحد عناصر الشرطة بأن من رمى القنبلة كان أحد عناصر الشرطة أنفسهم.

 

وبعد وفاة عمال على أيدى الجيش الأمريكى فيما عرف بإضراب بولمان عام 1894، سعى الرئيس الأمريكى جروفر كليفلاند، لمصالحة مع حزب العمل، وبعد 6 أيام تم إقرار تشريع عيد العمال وإعلانه إجازة رسمية، وظل جروفر قلقا من تقارب اليوم الدولى للعمال مع ذكرى هايماركت فى 4 مايو 1886 حيث قتل أكثر من 12 شخصا حينها، وجاء إضراب شيكاغو ضمن سلسلة إضرابات نظمت فى عدد من المدن الأمريكية يوم الأول من مايو 1886 تحت شعار "من اليوم ليس على أى عامل أن يعمل أكثر من ثمانى ساعات"، وبلغ عدد تلك الإضرابات خمسة آلاف إضراب وشارك فيها نحو 340 ألف.

6

 

تجاوزت قضية هايماركت أسوار أميركا وبلغ صداها عمال العالم، وأصبح يوم 1 مايو يشير إلى العديد من الاحتفالات العمالية المختلفة التى أدت إلى الأول من مايو كذكرى لإحياء النضال من أجل الثمان ساعات فى اليوم، لذا يسمى الأول من مايو بالعطلة الدولية لعيد العمال، أو عيد العمال.

 


أخبار ذات صلة

0 تعليق