اليوم.. محمد حمص بطل رأسية الفراعنة فى إيطاليا يحتفل بعيد ميلاده الـ42

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يحتفل اليوم  الجمعة، محمد حمص قائد النادى الإسماعيلى ومنتخب مصر السابق بعيد ميلاده الـ42، وهو أحد الأساطير فى تاريخ قلعة الدراويش، حيث ظل بين جدران النادى الأصفر منذ أن كان ناشئاً، وحتى بات قائدا للفريق، كما أنه يعد من أفضل اللاعبين الذين شغلوا مركز خط الوسط بالإسماعيلى ومنتخب مصر فى السنوات الأخيرة.

اسمه محمد سليمان حمزة ويلقب بـ"محمد حمص" من مواليد 1 يناير عام 1979 وطالت مسيرته الكروية رفقة فريق الإسماعيلى، ولم يلعب كثيراً للمنتخب المصرى بشكلٍ أساسى وأمضى مسيرته الدولية بشكلٍ احتياطى.

بدأ محمد حمص مسيرته الكروية فى عام 1997 ولعب فى صفوف الإسماعيلى وحمل الرقم وحصل على شارت الكابتن فى إحدى الفترات، وبقى فى صفوف "الدراويش" لمدة 16 عاما، أى حتى عام 2014 ورحل بعدها بسبب عدم رفض منحه المستحقات المالية الخاصة به، ومن ثم فى صفوف وادى دجلة لعام واحد فقط لكنه لم يشارك كثيراً.

وعلى مستوى المنتخب المصرى فلم يشارك محمد حمص سوى فى بطولة كأس أمم أفريقيا 2008 التى أقيمت فى غانا وتوج "الفراعنة" بها، لكنه ظل احتياطياً طيلة المباريات.

أفضل فترة فى مسيرته الدولية كانت فى كأس القارات 2009 التى استضافتها جنوب أفريقيا، وخاض مباراة إيطاليا وسجل هدف المباراة الوحيد فى الدقيقة 40 من رأسية مميزة وحصل على رجل المباراة فيها.

كابتن الدراويش التاريخى وأحد أعظم وأفضل من ارتدوا قميص النادى الإسماعيلى منذ عام 1924 حقق 3 بطولات بالقميص الأصفر "كأس مصر 97، كأس مصر 2000، الدورى العام 2002" ووصيف كأس السوبر المصرى والبطولة العربية.

وفى 30 يوليو 2015 قرر محمد حمص اعتزال كرة القدم بشكلٍ نهائى، ليتجه للتدريب وعمل منذ فترة قليلة مدرباً مساعداً فى الاسماعيلى قبل أن يعتذر عن استكمال المهمة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق