ارتباك فى الزمالك بعد توصية «المفوضين» إلغاء عزل مرتضى

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

يخوض الفريق الكروى الأول بنادى الزمالك عند الخامسة مساء اليوم، الخميس، مرانه الأول فى تونس على الملعب الفرعى لرادس استعدادًا لمواجهة الترجى التونسى، مساء السبت المقبل، على استاد رادس بتونس فى الجولة الثالثة لدور المجموعات بدورى أبطال إفريقيا، على أن يخوض الفريق مرانه الرئيسى والأخير غدًا على الملعب الرئيسى باستاد رادس المستضيف للمباراة.

وأدى لاعبو الفريق مرانًا قويًا الأربعاء قبل التوجه إلى المطار لبدء رحلة السفر إلى تونس، ركز خلاله جايمى باتشيكو، المدير الفنى، ومعه مدحت عبدالهادى، المدرب العام، على تنفيذ بعض الأمور الخططية وأدوار اللاعبين داخل الملعب، أعقبها خوض اللاعبين تقسيمة فنية تم خلالها تطبيق الجمل الفنية وسط تركيز قوى من اللاعبين وجدية استعدادًا لمواجهة الترجى.

فيما عقد أشرف قاسم، المشرف على الكرة، جلسة مع لاعبى الفريق على هامش المران وطالبهم خلالها بالتركيز فى لقاء الترجى المقرر له يوم السبت المقبل. وطلب المشرف على الكرة من اللاعبين محاسبة أنفسهم على ضياع النقاط فى الفترة الأخيرة، كما طالبهم بالتكاتف، وعدم الحديث عن أى أمور أخرى سوى العودة لمستوى الفريق واستعادة الانتصارات والتركيز فى مواجهة الترجى التونسى.

وطالب أشرف قاسم اللاعبين بعدم الاعتراض على أى أمور فنية وضرورة تقديم المصلحة العامة ومصلحة الفريق على المصلحة الشخصية.

ووعد اللاعبون المشرف على الكرة ببذل أقصى جهد فى الفترة المقبلة واستعادة الانتصارات. فى شان آخر، سادت حالة من الارتباك داخل النادى بعد صدور توصية وتقرير هيئة مفوضى الدولة بمحكمة القضاء الإدارى فى الطعن المقام من مرتضى منصور، رئيس نادى الزمالك، والتى طالب فيها بوقف القرار الصادر من اللجنة الأوليمبية المصرية، بإيقافه عن مزاولة أى نشاط رياضى لمدة 4 سنوات، وإلزام إدارة نادى الزمالك بالدعوة لجمعية عمومية لانتخاب رئيس جديد للنادى حيث انتهت الهيئة فى تقريرها إلى عدة توصيات، أهمها إلغاء قرار اللجنة الأوليمبية بوقف مرتضى منصور عن مزاولة النشاط الرياضى لمدة 4 سنوات، وعدم الاختصاص الولائى بنظر الطعن أمام المحكمة، وقبول تدخل هانى العتال وممدوح عباس كخصمين فى الدعوى. يأتى هذا فى الوقت الذى سبق أن أعلنت فيه اللجنة الأوليمبية قرارها بمنع رئيس نادى الزمالك 4 سنوات من مزاولة أى نشاط رياضى. وأكدت اللجنة الأوليمبية أنها لن تعلق على هذه التوصية لأنها ليست إلزامية، وهى توصية من هيئة المفوضين فقط، وأنها تنتظر قرار المحكمة قبل التعليق على موقف مرتضى منصور بعودته من عدمها.

فيما أكد الدكتور أشرف صبحى، وزير الرياضة، احترامه لأى قرار يصدر من القضاء، وأنه ملتزم بتنفيذ أى قرار يصب فى النهاية فى مصلحة الزمالك، مؤكدًا أن استقرار كيان الزمالك هو الأساس. وأكد وزير الرياضة، فى تصريحات خاصة لـ«المصرى اليوم»، فيما يتعلق بعودة مرتضى منصور، أنه مع قرار المحكمة، والقضاء إذا قضى بعودة مرتضى فليس لدينا أى مانع، مؤكدًا أن القضاء سيقول كلمته فى النهاية، وعلى الجميع احترام أحكامه وقراراته. من جانبه، أكد مرتضى منصور، رئيس مجلس إدارة نادى الزمالك السابق، أن قرار هيئة مفوضى الدولة بإلغاء قرار إيقافه من جانب اللجنة الأوليمبية المصرية لمدة 4 سنوات خطوة لإعادة الحق لأصحابه داخل نادى الزمالك. وقال مرتضى منصور، فى تصريحات خاصة لـ«المصرى اليوم»: «المادتان 66 و67 من القانون قالتا إنه لا يجوز أن يكون هشام حطب رئيس مركز التسوية لأنه خصم فى قضايا كثيرة، و(المفوضين) قررت إلغاء إيقافى عن رئاسة الزمالك لمدة 4 سنوات». وأضاف: «القرار تم إلغاؤه ومن المنتظر عودتى، وسيتم عرضه على المحكمة الأسبوع المقبل لصدور الحكم النهائى بعودتى».

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    183,010

  • تعافي

    141,347

  • وفيات

    10,736

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق