عبد المنصف: كنت قريبا من الأهلى فى بدايتى وتعرضت للظلم فى الزمالك

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تحدث محمد عبد المنصف حارس مرمى فريق وادي دجلة، عن كواليس مباراة الزمالك والأهلى الشهيرة والتى انتهت بفوز الأحمر بنتيجة 6/1 وكان منصف حارسا للفريق الأبيض وقتها قائلا: "في مصر مش متعودين نتقبل النتائج الكبيرة خاصة في مباراة القطبين، في أوروبا كل الفرق الكبيرة تخسر بنتائج كارثية ولا يتم الوقوف عندها كثيرا، لكن أنا حتى هذه اللحظات يتم معايرتي بهذه النتيجة".

وأضاف محمد عبد المنصف في تصريحات تليفزيونية لبرنامج ملعب أون تايم، على فضائية أون تايم سبورتس، مع الإعلامي شوبير: "مسيرتي مع الزمالك لم تكن موفقة كما كنت أتمنى، حينما كنت حارسا لفريق مزارع دينا كنت قريبا من الأهلى، وأرى أننى تعرضت للظلم والتهميش في الزمالك".

وتابع أوسة: "حاولت الابتعاد عن الزمالك في موسم 2010 ففكرت في الجونة، وكانت محطة مهمة جدا في مسيرتي، كانت كل الظروف والامكانيات مناسبة للتألق".

وعن تألقه في ضربات الجزاء هذا الموسم قال عبد المنصف: "كنت أذاكر اللاعبين جيدا قبل المباراة، حركة اللاعب وتوجيه قدمه وحركة ذراعيه، وبالتالي نجحت للتصدى لهذا العدد من الضربات، ومحدش فلت مني غير لاعبو المحلة حيث سجلوا في مرماي ضربتي جزاء".

ووفق الإحصائيات والأرقام الخاصة بالدوري المصري هذا الموسم، مرر "أوسة" 1347 تمريرة والدقيق منها 1194 بدقة 89%، ما يعبر عن الدور الكبير للحارس في مساعدة زملائه وتخفيف الضغط عن مدافعي دجلة.

وتلقى مرمى عبد المنصف من منافسيه 443 تسديدة، منهم 158 على المرمى بين القائمين والعارضة، أنقذ منها 119 تصويبة بدقة 79%، وهو أعلى معدل من التصديات للكرات الخطرة ومتوسطة الخطورة بين جميع حراس الدوري.

وودع دجلة منافسات الدوري الممتاز هذا الموسم لأول مرة منذ صعوده للممتاز قبل 10 سنوات، على خلفية احتلال الفريق المركز السادس عشر في جدول الترتيب ليلحق بالثنائي أسوان والإنتاج الحربي.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق