زى النهاردة.. الأهلى يوجه الشكر لـ"رينيه فايلر" بعد رحلة دامت 397 يوماً

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

فى مثل هذا اليوم 1 أكتوبر 2020 وجه النادى الأهلى الشكر للسويسرى رينيه فايلر المدير الفنى السابق للمارد الأحمر على الفترة التى قضاها مع الفريق ليتم تعيين الجنوب أفريقى بيتسو موسيمانى مديراً فنياً للأهلى حتى يومنا هذا.

 

ويملك فايلر تجربة مميزة فى تدريب المارد الأحمر حينما تولى تدريب الأهلى فى 31 أغسطس 2019 خلفا للأورجوانى مارتن لاسارتى، الذى أُقيل عقب الخسارة أمام بيراميدز، والخروج من دور الستة عشر لكأس مصر، بعقد مدته سنة واحدة، وقامت بتمديد تعاقده عاماً آخر فى يونيو 2020 وقاد المدرب السويسرى المارد الأحمر فى 44 مباراة فاز فى 34 لقاء وتعادل فى 8 وخسر مباراتين واحدة فى دورى الأبطال الأفريقى أمام النجم الساحلى التونسى، والثانية أمام الزمالك فى الدورى، وسجل الفريق تحت قيادته 94 هدفا وتلقت شباكه 21 هدفاً.

 

وأثار التعاقد مع فايلر حالة من الجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعى، خاصة أن مسئولى الأهلى صرحوا بأن المدرب القادم سيكون اسمًا كبيرًا على المستوى العالم، ورغم التفاوض مع أكثر من مدرب كبير أبرزهم الإيطالى "لوتشيانو سباليتى"، إلا أن مدير التعاقدات أمير توفيق عجز عن إيجاد صيغة تفاهم واضحة، والأمر نفسه خص المدرب البرازيلى الشهير مانو الذى سبق له تدريب منتخب البرازيل الأول ليتم إعلان التعاقد مع فايلر وسط جدل شديد من جمهور الأهلى لعدم شهرة المدرب السويسرى، لكن سرعان ما تغير الموقف وتحول للإشادة الكاملة بقدرات فايلر بعد نتائجه مع المارد الأحمر.

 

فايلر قاد الأهلى للفوز بكأس السوبر المصرى 2018 بهزيمة الزمالك 2/3 فى ملعب العرب بالإسكندرية، قبل أن يخسر بفارق ركلات الجزاء الترجيحية 3/4 أمام الزمالك فى نسخة كأس السوبر المصرى 2019 التى أقيمت فى الإمارات، واستطاع الصعود إلى نصف نهائى دورى أبطال أفريقيا على حساب صن داونز الجنوب أفريقى ليضرب موعدا مع الوداد المغربى، بالإضافة إلى نجاح فايلر فى التتويج مع الأهلى بالدورى للمرة الخامسة على التوالى والثانية والأربعين فى تاريخ الأهلى، محققا سلسلة من الأرقام القياسية وقبل نهاية المسابقة بسبعة أسابيع كاملة وسط لقب الأكثر فوزاً والأقوى هجوماً والأقوى دفاعاً والأكثر كلين شيت، بالاضافة للتأهل لدور الثمانية لبطولة كأس مصر.

 

شهد أداء الأهلى مع فايلر تباين شديد قبل فترة توقف الدورى بسبب جائحة كورونا أو بعد عودة المسابقة، رغم أن المارد الأحمر تمكن من حسم اللقب لصالحه بشكل رسمى للموسم الخامس على التوالى والثانى والأربعين فى تاريخه قبل سبعة أسابيع من نهاية المسابقة.

 

فلقد لعب الأهلى قبل فترة التوقف 17 مباراة فاز فى 6 وتعادل مرة واحدة وتربع على القمة برصيد 49 نقطة وسجل لاعبوه 46 هدفا وتلقت شباكه 4 أهداف فقط ، وحقق الفوز على طنطا بخماسية دون رد كأكبر فوز.

 

بينما بعد عودة الدورى من تجميد كورونا لعب الأهلى 14 مباراة فاز فى 10 وهزم مرة واحدة أمام الزمالك وحقق ثلاثة تعادلات وحصد 30 نقطة من أصل 36 بالدورى، بالإضافة لمباراة بكأس مصر أمام الترسانة، وسجل لاعبوه 23 هدفا وتلقت شباكه 5 أهداف، وفاز على الإسماعيلى وأسوان ونادى مصر بثلاثة أهداف كأكبر نتيجة.

 

ضم الأهلى فى عهد رينيه فايلر أكثر من لاعب مهم فى الميركاتو الصيفى 2019 مثل صانع الألعاب الدولى محمد مجدى قفشة من بيراميدز نظير 25 مليون جنيه مصرى، ولاعب الوسط الدفاعى المالى آليو ديانج من نادى مولودية الجزائر نظير 1.5 مليون ، ومدافع الإسماعيلى محمود متولى.

 

وخلال الميركاتو الشتوى 2020، أقنع رينيه فايلر إدارة الاهلى بإتمام التعاقد مع المهاجم السنغالى العملاق آليو بادجى من رابيد فيينا النمساوى بمبلغ فاق المليونى دولار، واستطاع اللاعب إثبات نفسه خاصةً بعد عودة النشاط المجمد بسبب فيروس كورونا المستجد فضلا عن التعاقد مع كهربا.

 

وقبل أسابيع طويلة من بداية الميركاتو الصيفى 2020، حسم الأهلى فى عهد رينيه فايلر صفقة انتقال الجناح الدولى الشاب طاهر محمد طاهر من المقاولون العرب مقابل 20 مليون جنيه مصرى.

 

أسدل الستار على علاقة النادى الأهلى مع مدربه السويسرى رينيه فايلر المدير الفنى لفريق الكرة فى 1 أكتوبر 2020 بعد رحلة استمرت 397 يوماً، ما يعادل عاماً كاملا وشهرا ويوما بعدما تمسك فايلر بالرحيل عن القلعة الحمراء بداعى رغبته في التواجد بجانب زوجته وإبنه في سويسرا لاسيما في ظل الظروف الصعبة التي يعيشها العالم أجمع بسبب جائحة كورونا.

 

وقدم الأهلى عدة عروض للمدرب السويسري لاستمراره في تدريب الأهلي حتى نهاية البطولة الأفريقية منها السماح له بالسفر والعودة قبل بداية شهر أكتوبر أو حضور أسرته بالكامل على نفقة النادي إلا أنه رفض جميع العروض. 

 

وتعاقد الأهلى مع الجنوب أفريقى بيتسو موسيمانى، ليخلف المدرب السويسرى رينيه فايلر في تدريب المارد الأحمر ، بعد أن حظى مدرب صن دوانز السابق بتأييد وموافقة داخل مجلس إدارة القلعة الحمراء ولجنة التخطيط بالنادى بسبب أسبقية تتويجه بالبطولة في 2016 وكذلك خبرته العريضة في العمل بالقارة السمراء، وهو ماتحقق بالفعل حيث قاد الاهلى للتتويج بدوري الابطال الافريقى مرتين على التوالى بجانب برونزية كأس العالم للأندية والسوبر الافريقى وكأس مصر.


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق